Tuesday, May 02, 2006

لماذا يعارضون؟


مقال الدكتور ساجد العبدلي اليوم في "الرأي العام" عن حملة "خمسة لأجل الكويت" احتوى على كلمات جميلة ومعبرة حركت فينا مزيداً من الحماس ، فشكراً للدكتور على دعمه للحملة وتغليبه مصلحة الكويت بتأييده للدوائر الخمس ونطمح للمزيد من دعمه ، وسوف أبني موضوع اليوم حول نقطة ذكرها الدكتور في نهاية مقاله:
"أنا أطمح للدائرة الواحدة لأنها الأفضل، فان لم يكن فالخمس بتوزيع جغرافي وتمثيل نسبي عادلين، ليكون لكل فرد كويتي كائنا من كان فرصة متساوية مع أخيه وأخته في الدائرة الأخرى."ـ

كثيرون هم من يثيرون نقطة "عدالة التوزيع" في حديثهم عن الدوائر ، لكن شتان بين من يذكرها في سياق منطقي وموضوعي يسنده بمواقف سابقة ومعلنة تؤيد التقليص حتى لدائرة واحدة كالدكتور العبدلي ، وبين من يستخدمها وهو لا يؤمن أساساً بالتقليص ، فتصبح الشماعة لمعارضة تقليص الدوائر ومعارضة الإصلاح برمته.

السؤال المهم هنا: لماذا يعارضون؟

وحتى نستطيع الإجابة يتوجب علينا معرفة من هم معارضو تقليص الدوائر ، ويمكننا تصنيفهم في فئتين: الأولى بعض الأطراف في السلطة ، والثانية بعض النواب في مجلس الأمة.

إذا فكرنا بما يمكن أن يخسره المعارضون في السلطة لو تم التقليص فنجد أن أول نتيجة مباشرة هي انحسار قدرتهم على التحكم في سير ونتائج انتخابات مجلس الأمة ، فصغر مساحة الدائرة ، وبالتالي قلة عدد الناخبين فيها ، في نظام الخمس وعشرين جعل من التحكم في نتائج انتخاباتها سهل ، ونعلم جميعاً مدى تدخل الشيخ أحمد الفهد في انتخابات دوائر كيفان والصليبيخات والشرق والعمرية (ما شاء الله) على سبيل المثال ، ونتيجة لذلك قد يصل للمجلس نواب يمثلون أحمد الفهد بدلاً من الشعب.

إن انحسار قدرة بعض الأطراف في السلطة على التحكم في الانتخابات يترتب عليه نجاح مرشحين أقرب للشعب في تمثيلهم ، وبما أن الدوائر الخمس ستقضي على جزء كبير من القبلية والطائفية وشراء ونقل الأصوات فذلك يعني وصول نواب عن طريق طرحهم للقضايا الوطنية العامة بدلاً من الفئوية ، وهذا ينتج عنه مجلس قوي يمارس دوره الرقابي بشكل صحيح ، وبذلك يكون المفسدون في السلطة قد "دنى زوالهم" نظراً لانخفاض عدد النواب البصامين في المجلس.

نأتي الآن للفئة الثانية من المعارضين وهم بعض النواب. إن الدوائر الخمس ستقضي على فرص الكثيرين في الانتخابات ممن يفوزون على ظهر القبيلة والطائفة أو من خلال شراء ونقل الأصوات ، فكل هذه المظاهر سيقل تأثيرها بشكل كبير إذا ما تم التقليص ، إذاً المعارضة ليست إلا خوفاً على الكراسي.

لقد ظلوا يعارضون ويعارضون لسنين طويلة إلى أن فجأة اكتشفوا كلمة "العدالة" وأصبحوا يلوكونها في فمهم كمن اكتشف الذرة. إن كلمة "العدالة" إذا أتت ممن يرتبط فوزه في الانتخابات بمساوئ نظام الخمس وعشرين فهي كلمة حق يراد بها باطل ، يرفعونها شعاراً وكأن نظام الخمس وعشرين "متروس" عدالة ما شاء الله ، يرفعونها شعاراً وبعضهم أعضاء في المجلس لسنين طويلة ولم يفكروا أن يعدلوا التفاوت الموجود في نظام الخمس وعشرين ، يرفعونها شعاراً متناسين الظلم الذي يمارسونه عندما يتحولون لمخلصي معاملات في الوزارات ، تخليص المعاملة بالواسطة هو كما تقف في طابور الجمعية ويأتي شخص "يخطرك" ويقف أمامك ، إنتو وين والعدالة وين. إن إيمانهم بمفهوم العدالة مثل إيمان بوفهد بعدم التدخل في الانتخابات.

نعود الآن لمن يقرن - بإخلاص وصفاء نية - تقليص الدوائر بعدالة التوزيع ونقول بأنها وجهة نظر جديرة بالاحترام ، ولكن لا يخفى عليكم أن عالم السياسة يتطلب بعضاً من الواقعية ، قضية الدوائر متداولة منذ أكثر من عشرين عام لم تبد فيها الحكومة جدية كما تبديها حالياً في تقرير اللجنة الوزارية للخمس دوائر ، ولا يخفى عليكم أن موضوع بهذا الثقل السياسي مستحيل أن يقر دون موافقة الحكومة عليه ، لذلك أمامنا الآن فرصة ذهبية والظروف مواتية لتحقيق إنجاز يسهم في رفعة البلد ككل ، كما حصل مع قانون المطبوعات ، فالفرصة لا تفوت ويبقى باب التعديلات في المستقبل مفتوحاً.

إننا نفتقد في سياستنا المحلية من يأخذ زمام المبادرة ، لذلك يضع الجميع أمله في الحكومة التي بادرت بتقديم اللجنة الوزارية لمقترح الخمس دوائر ، لذلك وجب علينا الوقوف وراءه كأفضل الحلول المطروحة ، وإلا فسننتظر عشرين سنة أخرى ، ولا يخفى على أحد أن الدوائر الخمس أفضل من العشر ، والدائرة الواحدة أفضل من الخمس ، لكن التعامل مع هذا الموضوع بمثالية لن يخرجنا من وحل الفساد ، لذلك الواقعية تحتم علينا الوقوف وراء الدوائر الخمس كالخيار الوحيد المطروح والذي يحضى بدعم نيابي وشعبي عارم.

نحن الآن في زمن "تكون الكويت أو يكون الفساد" ، في زمن لا يحتمل الاختلاف على التفاصيل إذا كنا متفقين على الصورة الأكبر .. وإلا فسيكون الفساد.
---------


"الحملة لها صدى كبير"


هذا ما نسمعه من الزملاء والأصدقاء بالإضافة إلى مصادر ساحة الصفاة لدى مراكز صنع القرار ، وهذا نتيجة لتكاتف الجميع سواء في حملة "خمسة لأجل الكويت" أو حملة موقع الأمة أو ضغط المؤسسات المدنية والطلابية في المجتمع.

اليوم القرار .. وسنرى إن كان مجلس الوزراء مع إرادة الشعب .. أم ضدها.


واصل الـمهمــة

18 comments:

AyyA said...

Crossing my fingers.
And btw, Dr.Shafeeq Algabra wrote a very nice article about Al3adalah biltozee3 in Alrai Al3am yesterday (Monday). And I do agree with him since the larger the constituents (10, 25, or more), the more minority rights are lost. At this stage our only logical option is 5.
Keep the wheels rolling; whatever happens today is not the end of the fight. Corruption should be fought all the way.

iDip said...

تنويه لجميع القراء والمدونين: إذا فتر نشاطكم خلال الفترة المقبلة، فسيؤثر ذلك سلبا على صدى الحملة
فالرجاء الاستمرار في إرسال الرسائل بأي طريقة كانت
email, SMS, Fax, Phone calls...etc

كتاب الصحف والنواب والوزراء يتفاعلون مع الحملة

وفقنا الله وإياكم لمصلحة الكويت

في ندوة يوم الاثنين في ديوان الصرعاوي، أبدى النائب عبدالوهاب الهارون سعادته بالرسائل التي تصله من مؤيدي الحملة وطالب الكويتيين وخاصة الشباب الاستمرار في حملتهم
ومن

Mad M2000 مــادم الكويت said...

سيكون هناك تعامل جديد كما و نوعا مع مفسدي التعديل إذا ما تمكنوا من إسقاط تصور الخمس دوائر اليوم - لا سمح الله

Gollum said...

I think one huge banner on a bridge or two will double the number of visitors to the campaign website and from that double lets say half of them will actually get involved..

for example one on the 4th ring road will be noticed clearly because of the traffic there..

mojarad fekra :)

Q8Maverick said...

Ayya,
you are right nice very logical article (the kind you expect from Dr. Al-ghabra)

idip:
You are absolutely right, we have to keeo the pressure on

MadM2000,
Nice to see you back, your cartoons will be a great weapon in the fight for 5.

Gollum,
You had the idea, go and do it.. NOW.. no time for just ideas.. time for action

I'm so sad I'm not in Kuwait these days

It's D-Day

الطارق said...

نحن مستمرون ولن نتوانى أبدا ولن نفتر فليس أمامنا إلا الانتصار لإرادة الشعب أو لا شيء غير الانتصار .


وما زلت أكرر الدعوى بأن نستخدم اليدين معا يدا تؤيد وتشد من أزر الشرفاء ويد تضرب بقوة كل من تسول له نفسه تقديم مصلحته الشخصية على مصلحت الكويت وأضع لكم رابط اقتراحي لليد الأخرى :

http://altariq.blogspot.com/2006/05/blog-post.html

واقترح فيه :


أناشدكم بأن تطول حملتنا تلك الطغمة الفاسدة المفسدة بالتوعية بخطرهم على الكويت ، وعليه أطلب منكم أخواني وأخواتي بأن ننسق فيما بيننا لعمل حملة مضادة لإولئك النواب المعارضين لتقليص الدوائر يكون من أهدافها التالي :

1-
محاصرة ضجيجهم الإعلامي ، بعمل حملة إعلامية مضادة .

2-
عمل فرق اتصال جماهيري تبين خطر طرح أولئك النواب على مصالح الشعب .

3-
وضع خطة مبكرة للعمل على اسقاطهم في الانتخابات القادمة لكل من يصوت ضد تقليص الدوائر .



بيدنا لا بيد عمرو

GWannabe said...

fikrat el banners 7elwa,

o 7e6oohom bil universities ekoon a7san ba3ad :D

lil asaf ana ba3ad not in Kuwait, there is little I can do here :(

bo9ali7 said...

fe a5bar 3an jalsat majlis alwezra2 ???
=====
tktheef al7amla + nashr al7amla=5

bethn allah

Q8Maverick said...

Gollum,
Please try changing your profile picture it really slows the loading of Username and Password input boxes in the page (I'm using very high speed network).

Thanks

A3sab said...

6amnoonah allah i6amminkum issa3ah 6afat 3ashir

xphobia said...

تحية خاصة لعبداللطيف الدعيج وماشالله عليه اخبار المجالس عنده قبل الاعضاء
وخمسة خمسة خمسة انا بعد وياكم

GWannabe said...

no news yet?

keep us updated

we're waiting...

خمّاري said...

حتى موقع كونا ما فيه خبر عن الاجتماع... تارسين الصفحة استقبالات!

bazoon said...

ياجماعة نحتاج مسجات قصيره تدور على الموبايلات توضح لهم ان الخمس هو الاختيار الافضل لمستقبلهم ومستقبل اولادهم

Gollum said...

I just recieved this from Kuwaitna:

"مجلس الوزراء ينتهي للتو من جلسته الإستثنائية ومصدر مطلع يؤكد عدم التوصل الى قرار حاسم للدوائر الانتخابية"

Bo Jaij said...
This comment has been removed by a blog administrator.
Bo Jaij said...

أولا أنا قلت ما راح أعلق بالمدونة مرة ثانية بس هالسالفة ما ينسكت عنها

فمن شفت تعابير وجه وزير الداخلية و الدفاع قبل الإجتماع ...عرفت السالفة


أحد يقولى من هو أهم الشعب أم الثلاثى ؟؟


ما هى مهمة مجلس الأمة ووظيفته ؟؟


و ليش دوخة الراس أصلا إذا صوت الشعب ماله أهمية...يبه وقفوا هالخرابيط إلى إمسمينها ديموقراطية و خلوا الثلاثى يحكمنا أحسن بشكل (رسمى) ..


خلوا الثلاثى يعطونا تصوراتهم فى كل أمور البلد و يختارون ما يشاؤون ما سيصوت عليه مجلس الأمة...و بهذه الطريقة سنضمن الإجماع دائما

هذا بذمتكم إصلاح؟؟

هذى العدالة إلى يستحقها الشعب ؟؟

ثلاث أصوات تعلو فوق أصوات عشرات الألوف من المواطنين و المواطنات....فى بلد ديموقراطى....


هذى مكافأة الشعب إللى تمسك بحكامه فى أحلك الظروف و أصعبها ؟؟


أقل ما على نواب الأمة إللى عندهم حس وطنى فعله الآن هو مقاطعة جلسة الدوائر فى 15-5 و خل بو عبدالمحسن يعلن إنه ماكو نصاب و سيسجل التاريخ أن شعب الكويت ممثلا بنوابه رفض الفساد و ما شارك بمسرحية هزلية جديدة فى إنتخابات 2007


عشرة دوائر = مجلس وطنى جديد

Bo Jaij said...

و ندعو من الآن نوابنا و ووزراءنا إلى تقديم إستقالاتهم و تسجيل موقف تاريخى لن ينساه الكويتيين


و أكرر إنتخابات 2007 مع عشر دوائر ستفرز مجلس وطنى-إستشارى جديد و خاصة مع تقسيمة وزير الطاقة (( المتكتكة
)) ... و يمكن جمال العمر راح يترأس المعارضة فيه


حان الوقت لرفع درجة الضغط بإظهار السخط و الشعور بالغضب و نقل هذا للنواب حتى ينسقون فيما بينهم للخطوة التالية و اللى نبيها ((تاريخية))

و شيلة قانون التجمعات يت بوقتها


ديوانيات الأثنين ...نبيها الحين