Saturday, June 18, 2005

أقسم بالله العظيم ـ ـ ـ

في حفل تخرجي الاسبوع الماضي ، تم تخريج مجموعة من الطلبة العسكريين المنتمين للقوات المسلحة الأميركية ، لفتت انتباهي الجملة الأولى والأهم عند ترديدهم القسم ، قالوا بما معناه:

"أقسم بالله العظيم أن أدعم وأدافع عن دستور الولايات المتحدة ..."

هذا ما بدأ به القسم ، دعم وصون وحماية والدفاع عن الدستور ، ليس الوطن ، ليس الرئيس.

الدستور هو الوطن ، هو الرئيس ، هو الشعب ، هو الكونغرس ، هو القضاء ، هو الحرية ، هو العدل ، هو المساواة ، هو الديمقراطية ، هو نظام الحكم ، هو نظام الدولة ، هو العلاقة بين الحاكم والمحكوم ، هو كل ما يجب صونه وحمايته والدفاع عنه.


حاولت أن أبحث عن قسم قواتنا المسلحة ولكن للأسف لم أجده ، ولكن أذكر بعضاً منه:

"أقسم بالله العظيم أن أصون الوطن ... "

عبارة معقولة لكنها جداً شاملة وواهية ، ولكن لا غبار عليها كبادئة للقسم.

"أن أنفذ الأوامر الصادرة إلي من رؤسائي ..."

حتى قسم القوات الأميركية يحتوي على "أن أنفذ أوامر رئيس الولايات المتحدة ورؤسائي المعينين" ، ولكن لنضع في الحسبان أن رئيس الولايات المتحدة منتخب مباشرة من الشعب وليست له صلاحيات مطلقة ، فأوامره ستكون دائماً متأثرة بحسابات ربح وخسارة الانتخابات.

لكن ماذا لو كان الحكم مضمون دستورياً لرئيسي كما هو الحال في الكويت ، أي لا توجد حسابات انتخابية ومحاسبة شعبية مباشرة ، ماذا لو كانت أوامر رؤسائي غير دستورية كقمع مظاهرة سلمية (كما حدث مع جاسم القطامي)؟ أو تفتيش شخص دون أدنى اشتباه (كما يحدث كل يوم في الكويت عند نقاط التفتيش)؟ أو اعتقال شخص من غير أمر نيابة؟ أو منع اجتماع مجموعة من الناس؟ أو تعذيب متهم؟ أو انتهاك حرمة بيت غير قانونيا؟ أو ، أو ، أو ...

ثم فقرة "الله ، الوطن ، الأمير ..."

يا ترى هل احتواء اسم الجلالة هو انعكاس للمادة الثانية من الدستور؟ أم أنه ما ورثناه من عادات وتقاليد كويت ما قبل الدستور؟

هل احتواء "الأمير" هو نابع من المكانة التي يوليها الدستور للأمير؟ كونه رأس جميع السلطات؟ أم هي تعظيم الحكام كما نعهد في الدول العربية؟ على أية حال نحمد الله أن كلمة "الأمير" لم تأت أولاً أو لوحدها.

وينتهي القسم بـ "والله على ما أقول شهيد."

هل هذه العبارة نابعة من المادة الثانية من الدستور؟ أم ورثناها من الماضي وعادات وتقاليد كويت ما قبل الدستور؟


باختصار ، التساؤل العام هو: هل وضع من كتب القسم الدستور أمامه وقام ببناء كلمات القسم عليه على الرغم من عدم احتواء القسم على كلمة "الدستور"؟ أم هي موروثات قديمة؟ أم هي كلمات إنشائية عشوائية؟

-----------------------

خارج الموضوع: الديين يصدر كتاباً

صدر عن دار قرطاس للنشر كتاب جديد عن حال الديمقراطية في دولة الكويت من تأليف أحمد ديين، ويحمل الكتاب اسم "الديمقراطية في الكويت: مسارها، واقعها، تحدياتها، وآفاقها".

والكتاب يضم دراسة تمثل المرحلة الأولى من مشروع دراسة مستقبل الديمقراطية في الكويت، ضمن السلسلة البحثية، التي يعدها "مشروع دراسات مستقبل الديمقراطية في البلاد العربية" ومقره مدينة أكسفورد في المملكة المتحدة، حيث سبق أن صدرت دراسات مماثلة عن مصر، والجزائر، وستصدر عن المشروع قريباً دراسات عن حال الديمقراطية ومستقبلها في مملكة البحرين، والمملكة الأردنية الهاشمية، والجمهورية اليمنية، وجمهورية موريتانيا الإسلامية.

24 comments:

Zaydoun said...

دستورنا المهمش يحتوي على كل الحلول لإدارة الدولة كما ينبغي... بس وين اللي يتعظ؟

reemaq8 said...

جانديف ... اولا: مبروك التخرج وانصحك تكمل دراسات عليا على طول ..ثانيا: انا احب قسم العسكريين واللى يكون الله .. الوطن .. الامير
والامير هنى يعنى الشرعيه...ما أدرى على شنو معترض ؟؟ تبى يقسمون على الدستور ؟؟ طيب حتى لو قسموا على الدستور راح يكون قسمهم على القرآن الكريم على العموم انا حاسه انى مو قادره اوصل لك اللى ابى اقوله ... لكن ترى احنا مسلمين سواء قسمنا باسم الدستور او غيره ... واتمنى لك التوفيق فى دراستك للماستر ...

dooda said...

أقسم بالله العظيم أنهم ما عندهم سالفة.

Q said...

mawthoo3 mumtaaz ya Jandeef! o ilfarg bain i7tiraam ildistoor 3indina o 3ind amreeka nafs ilfarg bain i7tiraam ilinsaan hnee o hnaak! Ana ma3aaak inna ildistoor ilmafrooth ikoon howa al asaaaas!

ya36eek il3afya 3ala hal 6ar7!

Shurouq said...

يعطيك ألف عافية جنديف
بس كلامك مو سابق لأوانه؟

عالعموم القسم الحالي ليس عائقا أمام الإصلاح

الناس عندنا بعدها تسأل تدخل الحمام بالرجل اليمين والا اليسار

هذا غير ان أمريكا بجلالة قدرها مقيدة بتقاليد ما قبل الدستور

وآنا مع فيروز لما تقول: باريييس.. يا زهرة "الحريي" يا ذهب التاريخ يا باريس

Jandeef said...

Zaydoun,
Ee walla ee walla ee walla.

Reema,
الله يبارك فيك والدراسات العليا بديناها من فترة.

الأمير يعني الشرعية؟ آسف بس ماني فاهم شنو يعني ، وشيء أكيد ما تدرين على شنو معترض لأني مو معترض ، وهل من الضروري أن أكون معترض على شيء لكي أكتب عنه؟ كل الموضوع هو شيء حصل أمامي دعاني للتأمل والتفكر فيه والمقارنة بين مفاهيمنا ومفاهيمهم ، هم عندهم الأهم احترام قانون الدولة الذي يضمن لهم حرياتهم وعيشهم الكريم ، ونحن عندنا الأهم تعظيم الأمير ، ألا يستحق ذلك قليلاً من التأمل؟

احنا مو كلنا مسلمين شإنا أم أبينا ، في من هم بيننا مسيحيين وفي من هم مسلمون في الأوراق الرسمية ولكن لا يؤمنون بما نؤمن به ولكن لاعتبارات اجتماعية لا يستطيعون البوح بذلك ، ولك البحث في بعض المدونات للتأكد من ذلك.

على كل حال الموضوع كما قلت ، خاطرة ، تأمل ، وليس اعتراضاً على شيء ، قسمنا مش بطال ولكن أطمح لأن يكون أفضل ، مع احترامي لأمير الكويت (أي كان) إلا أنني غير مستعد لأن أقسم على ولائي له إن كان يقمع حريتي ويسلب حقوقي ويضرب بالدستور الذي هو أقسم عليه عرض الحائط.

Dooda,
=) هل من رأي في الموضوع؟

Q,
صاج ، الدستور ثم الدستور ثم الدستور.

Madry laish when I read your comment i thought it wasn't you. I'm not used to you saying "ya36eek el3afya" o "6ar7" o "mawthoo3 mumtaz" :P mit3awdeen 3alaik "post of the day ..etc" :P

Maybe hacked? Hacker mu7taram .. "ya36eek el3afya okhoo galbi 3ala hal mawthoo3" :P

Shurouq,
كما أسلفت ، ليس الهدف من الموضوع إصلاح أو غيره ، فقط لحظة تأمل وتفكير بصوت عال ، وسلمي لي على فيروز.

بو سالم said...

jandeef

Ironically I read your post after reading the world socialist web site http://www.wsws.org/articles/2004/aug2004/tipt-a25.shtml


Despite whether this news is authentic or not, there are illegal and unconstituional acts by the american army all around the world. Isn't a dillema when you swear to obey the constitution and the commender in chief(president) simulataneously.
At the same time, your president orders actions that are unconstitutional.
When an american soldier quits his job since he feels he's not defending the constitution, is he a hero or a traitor?

7amee elDyar said...

موضوع جميل ..

عندي نقطتين مهمتين :

النقظة الاولى
أن الدستور هو نظام يؤصل للنسيج الاجتماعي والاقتصادي للدولة

فهو لا ينطلق من فراغ ولكن يبني على ثوابت المجتمع سواء العروبة والاسلام واللغة وغيرها من الثوابت ..

وينطلق من هذه الثوابت لتحقيق قيم العدالة والمساواة والحرية والعيش الكريم
كما ينظم الحقوق والواجبات ..

وضعب بنود العقد الاجتماعي بين مؤسسات الحكم والمحكومين

اي انه منظومة متكاملة من كل هذه العناصر

وليس الصحيح ان نعمل copy paste لدساتير الدول الثانية

النقطة الثانية ..
انه يظل ان الوعي المجتمعي له دور كبير في مسألة احترام الدستور والقانون..

احنا في الكويت عندنا حالة خاصة

مجتمع فريد من نوعه

انا كتبت مقاله في بلوج حامي الديار

اتمني تطلعون على مقالتي الكويتين محرومين من الحرمان!

بوماجد

Q said...

hahahahhaa, 7araam 3alaik Jandeef! Khalaaas no more seriousness in my comments ;P

AyyA said...

Jandeef
Do you think that many Kuwaitis know about our constitution? Let alone to swear by it

Shopaholic Q8eya said...

Do those people understand and mean it when they do it? Hmm I don't think so.

dooda said...

لطالما تمنيت أن أسأل الرؤساء العرب ما هو شعورهم و هم يتصبحون و يتمسون و ينامون على صورهم. أما آن الأوان أن نتوقف عن عبادة الرؤساءو الامراء و الملوك.

b7ree said...

بما ان هذي اول مشاركة لي في هذة الساحة الحرة فأود أن أشكر القائمين عليها
بخصوص الموضوع فأعتقد بأن موضوع القسم هو أجراء شكلي وعلى حد معلوماتي البسيطة فأنه مستورد من مصر حيث استخدم اول مرة ابان فترة حكم فاروق
بس العجيب في الموضوع أنك لو رجعت لدستورنا ( مادة 60 )

يؤدي الأمير قبل ممارسة صلاحياته في جلسة خاصة لمجلس الأمة اليمين الآتية:

( أقسم بالله العظيم أن احترم الدستور وقوانين الدولة، وأذود عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله وأصون استقلال الوطن وسلامة أراضيه )

يعني قسم الامير يحترم فيه الدستور وقسم العسكرين مايعترفون فيه حتى بوجود شئ اسمه دستور !!!!

Sindibaad said...

يا جماعه عندي سؤال...

اذا ماني غلطان الأمير وولي العهد ادوا القسم خلال فترة حل مجلس الأمة. اذا كان كلامي صح فهل اقسموا في مجلس الأمة؟ وان كانت الاجابه بلا، فهل هناك شبهه دستوريه؟

وشكراً

Jandeef said...

بو سالم
هم وضعوا غوانتانامو في أرض غير أميركية حتى يتخلصوا من قيود الدستور ، أميركا لا تخلو من الانتهاكات الانسانية والاخلاقية ، هم فقط لديهم اعلام يحور الأمور كيفما يشاؤون.

بو ماجد

نقاطك في الصميم ، فعلاً كل دستور هو نتاج واقع مجتمعي ، ولكن تبقى هناك قيم انسانية واخلاقية ترتبط بانسانيتنا وليست مجتمعاتنا.

سأقرأ مقالك قريباً وأعقب عليه انشاءالله.

Q,
Hehe imnawer Alsafat yuba =)

Ayya,
That's the unfortunate reality =(

Shopaholic,
Many don't understand the essense. But if you enforce punishment to whomever breaks his oath, trust me they'll understand it.

Dooda,
إنه جنون العظمة وحب السلطة ، وحب استعباد الناس.

B7ree,
حياك الله في الصفاة ، منور.

معقولة القسم بدأ مع الملك فاروق؟ ألم يوجد قسم عسكري قبل ذلك عند أمم أخرى؟

حتى لو كان اجراء شكلي ، لكن له معنى كبير ، في الدول المؤسسية يستخدم القسم ضد من يحنث فيه قانونياً.

Sindbad,
والله ماني متأكد بس أتوقع (مجرد توقع) أن ولي العهد على الأقل أدى القسم أمام المجلس الجديد في 1981.

b7ree said...

Jandeef

عزيزي الفاضل انا قصد القسم الي ينقال عندنا بكلياتنا العسكرية الي بدايته الله الوطن الامير فهذا الي استوردناه من مصر شيل ملك حط الامير اما القسم العسكري فدول كثيرة استخدمته قبل مصر اما بالوطن العربي فمصر اول من استخدمته واحنا استوردناه مثله مثل الدستور والقوانين
Sindibaad

بخصوص اداء اليمين فهو امر ملزم للأمير بحكم الدستور واي اخلال يعتبر في هناك شبه دستورية
اما ولي العهد فالدستور صريح بأنه اذا ماكان فيه انعقاد للمجلس فيؤدي اليمين أمام الامير

وهذا على حد علمي المتواضع

Q said...

tara massakhtoooha! Ur not posting! Intaw 4 o mako shay, mayseer!

qalm-jaf said...

عزيزى لقد قراة الموضوع وجميع الردود
فى اعتقادى المشكله مو فى القسم
الضابط يقسم على القران الكريم وياخذ رشوه
الطبيب يقسم يمكن قسم ابقراط ويسوى عمليه اجهاض
القاضى يقسم بالله ويعطى واحد براء وهو مجرم
الوزير يقسم ويعطى المناقصه حق ربعه
المشكله مو فى القسم المشكله فى البشر
قالو حق الحرامى احلف قال جاك الفرج
وجهة نظر اكيد تفهمها وغيرك ما فهم
(:

Expatriate said...

انت تقول :
( ثم فقرة "الله ، الوطن ، الأمير ..." يا ترى هل احتواء اسم الجلالة هو انعكاس للمادة الثانية من الدستور؟ أم أنه ما ورثناه من عادات وتقاليد كويت ما قبل الدستور؟ )


وأيضا تقول :
( وينتهي القسم بـ "والله على ما أقول شهيد." هل هذه العبارة نابعة من المادة الثانية من الدستور؟ أم ورثناها من الماضي وعادات وتقاليد كويت ما قبل الدستور؟ )


وأنا أجيب :
(( لا .. ليست بسبب المادة الثانية من الدستور ، ولا بسبب عادات وتقاليد وموروثات . لأن الشعب الكويتي مسلم ، وكلنا تقريبا مسلمين ، والدين والاسلام لدى المسلم لا يأتي من عادة أو موروث، بل من ايمان صادق من القلب ، والله ثم الوطن ثم الأمير هي أساس دينا ، فإذا قدمنا شيء على دينا وحبنا لله ورسوله فلا كنا مسلمين ولا دخلنا الجنة ، فعليه افضل الصلاة والسلام يقول :
لن يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من نفسه وولده ووالده والناس أجمعين

إن المقارنة التي تقوم بها بين الكويت وأمريكا في شأن القسم العسكري غير موزونة ، لأن امريكا دولة علمانية اساسها الدستور ، والكويت دولة إسلامية أساسها الدستور ( للأسف )
ولذلك فإن المقارنة ليش غير موزونة تماما .

شخصيا لست سعيد بالتعدد الفكري في الكويت !

Jandeef said...

الكويت دولة ديمقراطية باختيار الشعب واتفاق بين الشعب والحاكم كما نص الدستور.

دولة مسلمة في الغالب نعم ، دولة إسلامية لا أجد لها أي أساس ، الموضوع لم يكن حول ما إذا سندخل الجنة أم لا ، كان عبارة عن تأمل عن من أين أتى قسم قواتنا المسلحة.

حتى الذين انتخبهم الشعب ليكتبوا الدستور لديهم إيمان صادق من القلب وحب لله ورسوله ، ومع ذلك وضعوا لنا نظام ديمقراطي وقوانين وضعية مع جعل الشريعة الاسلامية السمحاء مصدر رئيسي للتشريع.

كيف الله ، الوطن ، الأمير هي أساس ديننا؟ ما دخل الأمير بأساس الدين؟ إذا كان الأمير هو الخليفة ، فماذا لو كان الأمير طاغي وظالم؟ يظل أساس ديننا بعد؟

Expatriate said...

لم اقصد التسلسل هذا بالظبط . آسف أسأت التعبير ..

قصدت ان الله هو مقدم اولا عن جميع الخلق وجميع الأشياء المادية والمعنوية .. فاالله هو أولا .. وبعده يأتي اي شيء آخر ..

Jandeef said...

ولا خلاف على ذلك :) كما قلت تأملت في مصدر القسم ، وليس ما يجب أن يذكر أولاً.

Q8LoVeR said...

اخوي اذا قصدك عن القسم
فألي اعرفه الي يذكر فيه الدستور هو حلف القضاة لما يترقون لمنصب مستشارين والحلف يكون امام الامير

DK said...

Qawaak alah