Monday, December 17, 2007

عالم اليوم و قصة الأمس

كتب: جنديف ورشيد الخطار


لا شك في أن حادثة الاعتداء على تلاميذ المدرسة يصاحبها شعور كبير بالغثيان، لكن ما يزيد الغثيان هو التسييس الفاضح للقضية من قبل النواب والكتاب و .... صحيفة "عالم اليوم".

-
كنا قد استبشرنا خيراً بـ "عالم اليوم" كونها أول جريدة تدخل السوق بعد كسر الاحتكار لتحرك المياه الساكنة لعقود من الزمن، ثم أصابتنا خيبة أمل بمضمونها الفارغ والسطحي في البداية، ثم استبشرنا خيراً بانتقال أحمد الديين للكتابة فيها والمشاركة بإدارة التحرير، وهو ما كان واضحاً وجلياً في تطور الصحيفة.. أو لنقل الصفحة الأولى والأخيرة منها.. بينما بقيت الصفحات الداخلية على ما هي، ناهيك عن الكثير من الأخطاء التحريرية حتى في مانشيتات الصفحة الأولى، لكن يبدو أن "حوسة" أحمد الديين خلال العامين الماضيين بين الليبراليين القدامى والجدد والإخوان والشعبي انسحبت على "حوسة" الجريدة مؤخراً فأصيبت بأزمة هوية.. وباتت لا تعرف أي جمهور وطرح تتبنى بدليل ضياع التوجه على الصفحة الأولى.. فباستثناء حادثة الاعتداء على التلاميذ، يندر وجود توجه واضح للصحيفة تجاه أي قضية، فاليوم تجد المانشيت الرئيسي عن موضوع ما، وغداً موضوع آخر، وبعد غد يعود إلى الموضوع الأول، وهكذا.


-
مع قضية الاعتداء على التلاميذ، سقطت ورقة التوت – على حد قلة أدب النائب "حسين لامانع" كما كان يسمى في المجلس البلدي - عن "عالم اليوم"، فدخلت الصحيفة في عداء شخصي ضد الوزيرة نورية الصبيح، وتحولت من سلطة رابعة مهمتها نقل الحدث وتحليله وتوعية الرأي العام إلى طرف في القضية في موضوع غير مبرر. لدرجة أن الصحيفة وضعت صورة الوزيرة وهي تضحك (وهو فعل بشري طبيعي) لتبين أن الوزيرة تضحك بينما الطلبة وأولياء أمورهم يعانون! استغربنا موقف الصحيفة العدائي، خاصة وأنه من الواضح أن لها مزاج يتبع كتلة العمل الشعبي و"شوي" من الوطني.. وشوي من الخرافي (بحكم وجود عبدالحميد الدعاس المقرب منه). يعني كما قلنا مزاج أحمد الديين المتقلب، على شوية أحمد الجبر على شوية الدعاس. لكن جميع هذه الأطراف لم يكن لها موقف عدائي من الصبيح.. فلماذا يا ترى موقف عالم اليوم أتى بهذا الشكل؟


-
السالفة وما فيها هي أن نورية الصبيح تعد من وزراء التربية القلائل الذين تدرجوا في الوزارة طوال حياتهم العملية، وذلك يجعلها تعرف "دواعيس" الوزارة ومراكز القوة والضعف فيها أكثر من غيرها، لذلك لم تحتج إلى "On-Job Training" عند توليها الوزارة حتى تعرف من هو مهم ومفيد بقاؤه في الوزارة، ومن هو عبء وعالة عليها. ومن هؤلاء شخص تم تعيينه مستشاراً في مكتب وكيل الوزارة بعد أن كان مديراً للعلاقات العامة، وظل مستشاراً منذ ذلك الحين. يقبض راتبه و "يقعد ببيتهم".


-
تولت نورية الصبيح الوزارة وارتأت أن نصائح واستشارات المستشار إياه (إن وجدت) لا تتفق ورؤاها لتطوير الوزارة، لذلك أصبح مستشاراً عديم الفائدة ولم يبق من وظيفته سوى تسلم راتبه كل نهاية شهر، فأصبح في خانة العبء على الوزارة، فقامت الوزيرة بالاستغناء عن خدماته ... فـــُـــنِــــش.


-
منطقياً، يجب أن يقر الجميع ومن ضمنهم المستشار نفسه أن وظيفة المستشار ترتبط بالوزير الذي قام بتعيينه وسياساته ورؤاه وليست وظيفة دائمة، حيث تنتفي جدواها مع تغير سياسات الوزير أو تغير الوزير نفسه، ولكن صاحبنا المستشار أبى أن يقبل بذلك، فكيف لإمرأة كان هو يعطي رأيه فيها وفي ترقيتها وتدويرها للوزراء والوكلاء السابقين، كيف لها أن تأتي الآن وتفنشه؟ فلم يسعه إلا التوجه للصحافة للنيل من الوزيرة نتيجة استغنائها عنه، لكنه لم يذهب إلى صفحة "شكاوى الناس" ليعرض حالته، ولم يستعن بكاتب مثل باقي الناس، بل دخل الصحافة من باب آخر.


-
مستشارنا العتيد إسمه أحمد الجبر، ويشغل حالياً منصب رئيس مجلس إدارة صحيفة "عالم اليوم"، ويكفي النظر إلى مانشيتات الصحيفة المتعلقة بوزارة التربية واللغة المبتذلة المستخدمة ضد الوزيرة الصبيح وطريقة الإخراج والصور حتى تعرف أن الموضوع يتعدى المهنية والسبق الصحفي وفيه الكثير من الحقد والشخصانية.


-

المضحك المبكي أن عالم اليوم بقيادة الجبر ترى أن الوزيرة لا تكترث لمعاناة الطلبة وأولياء أمورهم، بينما ترى الصحيفة -ممثلة برئيس مجلس إدارتها- أنه لا مانع من استغلال هذه المعاناة لضرب الوزيرة لأحقاد شخصية تافهة.

-
**************


-
آخر الموضوع:
تنقل لنا مصادر من داخل صحيفة "عالم اليوم" أن إدارة التحرير تعيش هذه الأيام نشوة النصر وأنه "أخيراً وجدنا أنفسنا وتسيدنا الساحة في قضية هي قضيتنا".


-
ذلك برأينا شعور طبيعي ومنطقي، فعندما تحدث قضية من هذا النوع، ماذا نتوقع من السيد عبدالحميد الدعاس، الذي كان رئيس تحرير مجلة "الجريمة" ثم أصبح رئيس تحرير صحيفة يومية سياسية شاملة هي "عالم اليوم"، ففي قصص الاغتصاب والسحر والشعوذة والإثارة الجنسية وجرائم البنغاليين، تجد السيد الدعاس عند ويهك، وطبيعي أن تتسيد صحيفته الساحة.


-

الغريب أن "الجريمة" وغيرها من الصحف ياما نقلت مواضيع عن جرائم هتك عرض تجري في المدارس، بل أن إحداها حصلت في مسجد، إلا أن العامل المشترك لهذه القضايا أن الجاني كويتي. الأخطر، هو أن قضية هتك العرض في المدارس والتحرش الجنسي بين الطلبة لم يعد سراً، فقد بات من "عاداتنا وتقاليدنا" عبر العصور نتيجة للكبت الإجتماعي وجمع الذكور في مدرسة واحدة، لكنه يعد من محرمات للحديث عنه في المجتمع، أو Taboo، لأننا نعيش في مدينة فاضلة. كم نائب طالب الوزير بالاستقالة على ضوء قضايا التحرش السابقة؟ أو حتى القتل؟ (طالب قتل مدرسه في الصف بطلق ناري)، لكن المسؤول ليس الوزير. لكن نوابنا على المزاج.

**************


على الطاير:


هل تعلم أن أول بيان لوزارة التربية، الذي أنكر الحادث، قد أصدرته مديرة منطقة حولي التعليمية يسرى العمر؟


هل تعلم لماذا لا يهاجم النواب يسرى العمر على بيانها ويحملون مسؤوليته للوزيرة؟ رغم أنها أوقفتها عن العمل بعد بيانها؟


فتش عن جاسم العمر.. وكيل وزارة التربية الذي أقالته الصبيح.

33 comments:

Bashar said...

مشكور رشيد على هذا التقديم الممتاز، والمعلومات الأحلى :)

تحياتي

ORACLE911 said...

كلما سمعت عن تعيين شخص بوظيفة مستشار اتذكر مسلسل ديوان السبيل

UmmEl3yal said...

For 1 I'm glad someone has actually noticed Al-Deyain Schizophrenia !

Second, why isn't any of the political groups supporting Al-Subaih opennly?

nEo said...

بوست من العيار الثقيل

بالفعل المصلحة و محاربة النساء هي سمة حزب التخلف اليوم بالكويت

مدعوم من قبل جريدة لا لون لها و لا طعم

همها الوحيد تصفية حسابات لا اكثر


رشيد جنديف

شكرا و لا تطولون

بيت القرين said...

كلام جميل من يد أجمل

العرزاله said...

عاد اليوم منزل بوست بنفس المعنى ورديت شلته :)

ارد واقول للمره الالف

المشكله في ربط حق مساءلة الوزيره سياسيا وبين تحميلها المسؤوليه الانسانيه لما حدث

وفي ربط عدالة القضية بمن يحاول التكسب من ورائها

وعلى قولتكم جم حادثه صارت من قبل لكن من طالب بمحاسبة الوزراء؟

عموما

تحياتي وطرح ممتاز

:)

Kuwait Karma said...

سلام

سؤال: عالم اليوم الا يمكلها الشيخ ناصر؟

واذا كان غير ذلك، من المالك؟

افيدونا افادكم الله.

..... الفنطـــاس said...

يسلوا...:)وبنظري جريدة عالم اليوم ماهي الا جريدة فتنى اخري بالساحه الصحفيه

Bashar said...

kuwait karma

الله بالخير ..

اذا كنت تقصد ناصر المحمد، فـ "لا"، أما اذا كنت تقصد ناصر صباح الأحمد فأيضا "لا"، ظهرت شاعات أن تعيين أحمد الديين وهو صديق لناصر صباح الأحمد يعني أن الأخير يدير الصحيفة ويمولها .. ولكن اتضح أن لا صحة لهذا الكلام ..

بالأخير، الدعاس والجبر "الشمري" يديران صحيفتهما من باب العمل التجاري وليس المهني.

تحياتي

zoka said...

الي اين الي اين
احمد الجبر ينتقم من فقدان المال السهل
احمذ الديين ميت يبي اصير عضو مجلس باي طريقه حتى لو يتحالف مع الشيطان
حسين الزقت يبي مطيري بمنصب والا اقل ادبه لهذه الدرجه

و الكويت المفروظ اتولي حتى هذول يستانسون
الله يستر على هل البلد

Zaydoun said...

قواكم الله يا شباب... الموضوع كان محيرني وباط جبدي من زمان وما كنت فاهم ليش هالعدوانية الزايدة حتى لو كانت غلطانة

دستوري said...

ربط منطقي , و تعليق على الأحداث كنا نفتقده, يعطيكم العافية ياشباب الساحة.

بالنسبة لسؤال الأخت أم الأعيال أن ليس هناك مجموعة تدعم الوزيرة الصبيح علناً؟

بهذا الخصوص أود أن أشير إلى أن نواب التحالف الوطني ( علي الراشد, محمد الصقر, فيص الشايع) قد بينوا من خلال الصحف عن دعمهم لموقف الوزيرة الصبيح و بنفس الوقت رفضهم لحادثة الأغتصاب

كريم كراميل said...

وباتت لا تعرف أي جمهور وطرح تتبنى بدليل ضياع التوجه على الصفحة الأولى.. فباستثناء حادثة الاعتداء على التلاميذ، يندر وجود توجه واضح للصحيفة تجاه أي قضية، فاليوم تجد المانشيت الرئيسي عن موضوع ما، وغداً موضوع آخر، وبعد غد يعود إلى الموضوع الأول، وهكذا.

وتحولت من سلطة رابعة مهمتها نقل الحدث وتحليله وتوعية الرأي العام إلى طرف في القضية في موضوع غير مبرر.....

------------------------------------------------------------------

صراحة يا إخوتي الكرماء الكلام اللي قاله الأخ جنديف و رشيد الخطار فيه الكثير من الصحة ...فاليوم للأسف الوضع في الكويت على رذم كلن يتحزب لمصلحتة و لمصلحة الحزب المتحزب لمصلحته....يعني الأحزاب و الكتل و التجمعات الفكرية كلها بلا استثناء لها أجندة ما تنفع إلا أعضائها بالمرتبة الأولى و ساعات تتعرض لقضايا عامة لمغازلة الشارع....و بالتالي كسب الأصوات التايهة أو بالأحرى أصوات الفقارة المساكين بالضبط مثل البورصة...التجار يتحكمون و يطبخون و الفقارة ينلعب فيهم و يخسرون....

يعني هل من المعقول إن حزب كامل أو تجمع فكري كامل يوافق أو لا يوافق على قضية عامة...الكل بالحزب أو التجمع له نفس الرأي في القضية...خذ على سبيل المثال التجمع الديمقراطي....يعني بيوم و ليلة كل بوستات شباب الليبرالي الكوت و الصفاة و الأمة و الجريدة و منتدياتهم و دواوينهم و كتابهم و رجالهم و شبابهم و بناتهم لهم نفس الرأي في القضية....بل ننقم على واحد مثل "الديين" اللي خدم سنين مجرد إنه ساعد على إظهار رأي آخر في قضية....و على ذلك فقس شباب الأخوان و الشعبي و القبايل و الشلل و غيرها....هذي ظاهرة أصبحت عامة و المساكين الفقارة اللي مالهم بالطيب نصيب....يعني صراحة شغلة مقززة لأي مراقب للوضع من بعيد.....

يعني أخ جنديف إنت تدعو للحياد في ماكتبت ساعة و تناقض نفسك ساعة و في نفس المقال (أنظر أعلى)...أما سالفة إن سبب تفشي التحرش الجنسي بين الذكور في المدارس هو قانون منع الإختلاط فهذا شيء ثاني....أي دراسة علمية محكمة قالت هالشيء ؟؟!!....جنك تقول بمعنى آخر أن الخلط بين الذكور و الإناث بيحد من الظاهرة لأنه أكو بنات الحين نتحرش فيهم بدل الذكور....يعني كل ما يتداوله الحزب قرآن منزل لا يحتمل الخطأ و صك أذانك....و هذا على عموم الأحزاب و التجمعات....مو بس عندكم...

أما بصدد قضية الإغتصاب ... فهذه كارثة ماهي "موضوع غير مبرر" يا خوي جنديف... و لازم يتحاسب كل مسؤول عنها في الوزارة إضافة إلى شركة الحراسة و التنظيف...سواء كان من حزبك ولا ربعك ولا شلتك ولا أيا كان.....خلنا من التعصب... إلى متى نخش خياس ربعنا....و الله في الديار الثانية تطير حكومة و مجلس أمة عشانها...يعني تردي في التعليم و المناهج في القطاعين العام و الخاص واضح في جميع المراحل بشهادة الأمم المتحدة و سكتنا علبونا حزبي و ربعي و هذا الوزير خالي و الوكيل عمي...بس توصل لاغتصاب أبنائنا في المدارس...يعني من يصدق ها الشيء.....تكفه لي متى ؟؟؟!!!

رشيد الخطار said...

كريم كراميل

سمعت في حادثة كولمباين في ولاية كولورادو الأمريكية؟
هذا على طاري إنك جبت طاري البلدان الثانية..
الحادثة مفادها أن مجموعة طلبة دخلت برشاشات للمدرسة وطاحتله ذبح فيهم.
نفس القضية تكررت في مدارس أخرى، آخرها في جامعة فرجينيا للتكنولوجيا.
ماشفنا جورج مزيد في مجلس الأمة يطالب باستقالة وزيرة التربية الأمريكي؟ ولا حتى استقالة بوش.
طيب ليش نروح بعيد.. حوادث عديدة صارت في الكويت. حادثة اغتصاب في مسجد.. أكو أكبر من جذي؟
ليش محد طالب باستقالة وزير الأوقاف؟
حادثة انهيار سقف مدرسة حكومية أيام الوزير الطبطبائي.. ليش محد طالبه بالاستقالة؟
وحادثة إطلاق نار على مدرس.. ليش محد طالب بالاستقالة؟
ما نريد توضيحه هو أن الأسباب شخصية. أما نكتة "الاستقالة لتحمل المسؤولية" فهذا أمر ينبع من الشخص نفسه.. مو تقوله إستقيل.. هذي شغلة الإنسان يسويها إذا حس إنه مخطيء نتيجة لخلل في سياساته. تماماً كما فعل عادل الصبيح إبان توليه وزارة النفط. استقال بعد حرائق المصافي لإحساسه بالمسؤولية وبأن سياساته في الأمن والسلامة لم تكن ناجحة فآثر تحمل المسؤولية واستقال.

العرزاله said...

اخوي رشيد الخطار

أدعوك والأخوه الكتاب والمعلقين في ساحة الصفاة لقراءة اخر بوست في مدونتي

متعلق وقريب جدا من موضوعكم

وشكرا

ButterFlier said...

لاتكذر حجي و رد على التعليقات

إخلص الموضوع شخصاني و الوضع بطيخ

كريم كراميل said...

أخي رشيد...نعلم كل العلم أن من يسيس حادثة الإغتصاب هو غالبا لمصلحة إنتخابية أو حزبية أو غيرها و الدليل أن في حوادث أخرى تحدث كل يوم و لم يتكلم أحد...وهذا بالضبط ما أعنيه... التعصب للحزب و الحركة و الشلة أصبحت عصابة تعصب عيوننا إلا عن الأخطاء أو الشبه أو مواقف الحزب الآخر....تاركين مصلحة البلد و الناس الفقارة "سكند بريوريتي" هذا إن كانت....

يا أخي آنه أعلم أن الوزيرة الصبيح كفاءة لا يستهان بها خدمت في الوزارة سنوات و هي يمكن الأنسب لهذا المنصب و المسؤولية....و هذا مايغفرلها الأخطاء يمكن على العكس يعطي الناس "High expectations"...

بس هل تركنا الموضوع يأخذ حاصله من التحري إلى أن نعرف إن كان الناظر أو حارس المدرسة أو رئيس المنطقة التعليمية أو سياسة الوزارة أو الوزيرة سبب في فتح أبواب المدرسة للمجرمين...

خلنا نقف في الحياد إلى أن تتضح الحقيقة و المبنية على أسس مو بس فلان طيب أكيد المشكلة مو منه لأن فلان اللي يروج لهذه التهم خربوطي...خن نقول مجازا أن الإستاذة نورية سياستها أدت إلى مثل هذا التسيب....شنو يكون موقف الحزب الآن و الناس اللي استعجلوا ووقفوا معها من غير بينة ؟؟!!!....و خن نفترض أن الحزب له من السيطرة و القدرة بأن يبقي على الوزيرة في مكانها لأن الحكومة خايفة على الرغم من هذه الأخطاء....هل يجوز هذا الشيء؟؟؟!!! هذا ما أقصدة و إلا الصراحة لاني من ربع "لا مانع" ولاني ضد الأستاذة نورية....و مشكور على مقالك....

wakee7 said...

جنديف
و
رشيد

فعلا حليتوا اللغز اللي كان محيرني
لأن الكلام بالجريدة في قمة الشخصانية وما كنت عارف السبب
شكرا للتوضيح

بس هم علامة استفهام ثانية على مستوى احمد الديين وهي شنو علاقتة هو ومحمد عبدالقادر الجاسم في توجه الجريدة ؟
لانهم دايم يكتبون فيها ؟

dreamer said...

شكله بنظل على هالمسلسل الكل قاعد يتكسب على حساب الوزراء الخطائين و السيناريو الغبي المستهلك المطروح حق الناس إنا نبي وزراء معصومين من الخطأ و على هالأساس نستخدم الأدوات الدستورية
و المشكلة وصلنا حق مرحلة نبي العصمة تشل الأفعال التي لم تصدر من الوزير نفسه ولامن تقصيره
شي عجيب
المشكلة الأكبر تعاطف الشارع مع هالسيناريو المقتول قتل

رشيد الخطار said...

كريم كراميل
إسأل من وقف مع الصبيح من النواب عن موقفهم بعد نهاية التحقيق، مع العلم أنهم قالوا دعوا التحقيق يأخذ مجراه.. وهذا تصريح لعلي الراشد.
أنا لست بصدد الدفاع عن نورية.. أنا أتكلم عن الهجوم الواقع عليها وهو هجوم غير منطقي.

حمودي said...

نوريه هي الرجل الوحيد في هالحكومة

الله يفكنا من كان السبب

بو مـتـيح said...

عيدكم مبارك.

اللي أحب أقوله إني ماني فاهم شنهي المسؤولية السياسية اللي بموجبها نطلب من الوزيرة الاستقالة..

إن كانت الوزيرة اتخذت قرارات وسياسات أوجدت ثغرات في ممارسات الامن والسلامة، ادت إلى الجريمة، أو كانت عينت مدراء و كانت نتيجة لإهمالهم هذا التسيب اللي مكن هذه الجريمة من الحدوث، أو كانت الوزيرة قد أهملت تقارير تفيد بوجود ثغرات أمنية قد تعرض الأطفال لهكذا جرائم، أقول إن كان هذا نتيجة لسياسات الوزيرة فهي تتحمل نتيجة ذلك الفشل الذي أدى للجريمة.

غير هذا ما أشوف أن هناك داعي للإستقالة

لكن شنقول عن بيان الوزارة المزور للحقائق؟ومن هو المسؤول عن هذا الكذب و التضليل؟ وهل سيفلت من العقاب من كتب هذا الكلام الكاذب؟

KuwaitVoice said...

أفضل حل للحكومة لمواجهة هذه العنصرية النبطية هو أن تقوم بإقالة جميع الوزراء وتعيين حريم بدالهم ..


حتى ناصر المحمد .. يشيلونه ويحطون شيخة بدالة ..



ولكم باك يا ساحة الصفاة

حمودي said...

عيدكم مبارك
:)

حمودي said...

كل شي قاعدين يسيسونه وطز بالكويت
نوريه الصبيح تتحمل المسؤوليه بس المسؤوليه السياسيه مو بتدقيم الاستقاله او الاستجواب المسؤوليه هي في حلها لهذه المشكله والعمل على وجود ضمانات لعدم تكرارها

nEo said...

الدليل على ان القضية مسيسة و المطلوب فيها رأس الوزيرة ليس الا

ان جميع من طالبوا الوزيرة بالاستقالة و الابتعاد و انتقدوا كل ما فيها

جميعهم لم يطرحوا اي حل حتى تتلافى الوزارة ماحصل

يعني ماكو ولا نائب او سياسي وضع تصور او حل لتلافي المشكلة مستقبلا من طريقة امنية او قوانين

بس شيلوا الوزيرة شيلوا الوزيرة

و هذا اكبر دليل على ان الوزيرة بالفعل مستهدفة شخصيا

بعدين من يريد الوزيرة ان تستقيل يجب ان يعي ان الاستقالة من منصب بهذه الطريقة هي نابعة من احساس بالمسؤولية و الخطأ

يعني (سنع) سياسي

مو واجب

لكن هذي مشكلة الخلط و المبالغة بالفهامية السياسية

alaakhar said...

والله مشكله ... كل واحد ياخذ موقف وزاوية الرؤية الخاصة فيه من خلال اسمه واسم اللي أمامه ... شي غريب بدل ما نبدأ بحل مشاكل اليوم ... نفكر نرجع بالبلد 100 سنة للخلف ونفحص اسمائهم ونتخذ مواقف بناء على هالفحص العنصري الغبي اللي راح يوصلنا للحضيض ... مو مهم عندي القضية مو مهم يبقى الكرسي او يطير المهم ان نعرف ان الكويت سقف الجميع واذا طاح بيطيح على رووس الجميع ... ملاحظة : يسرى العمر صديقة مقربة لام عادل الله يطيل من زمن بقائها في الوزارة ولاحظوا حركة الترقية الاخيرة
وعلى فكرة انا من عيال الديرة مو متجنس على بند الخدمات الجليلة

بوحيدر said...

مساكم الله بالخير
و عيدكم مبارك

جماعة نيو إسلام طالبت باستقالة الوزيره
و لم تطالب بالتحقيق بالموضوع
و ركب على هالموجه جميع النواب المستغلين
و جميع من قطعت عنهم الوزيره الكهرباء و الماي عفوا الواسطات

عقب هذا و ذاك ما تبون يتردى وضع الوزيره و إهي بعدها للحين ما نطقت و لا كلمه

زد على هذا السوابق بشلعة كل وزير قبل أن يدافع عن نفسه، و هالسوابق شجعت تيوس السياسه إلى تسجيل موقف سريع ضد الوزيره حتى إذا انشالت يكون لهم شي يتشيحطون فيه جدام ربعهم

إي
دوس على تريّجه

kuwaitforus said...

بصراحه انا كتب رايي في البوست الخاص فيني لكن وللامانة انطر وبشغف راي ساحة الصفاة وعلى راسي كتابتكم ...لكن وهو السؤال المهم ماذا ننتظر من صحف جديدة وتريد أن تصعد على أكتاف مشاكلنا ؟؟

فتى الجبل said...

حسبنا الله واهوا نعم الوكيل
والله حرام اللي قاعد يصير بالديرة
وحرام محاربة الكفاءات بالوقت اللي تبرز فيه الناس الواطية
لي متى نبقى ساكتين عاللي قاعد يصير بالديرة؟
متى نتحرك؟

زهرة الرمان said...

نورية و ما أدراك ما نورية

ربع قرن نورية وكلية التعليم العام في الديرة ماذا قدمت للتعليم !! ولما جاء الطبطبائي لتدوير الوكلاء المساعديين طنقرت و نامت في بيتهم ..

الأخوة المصريين أجل الله قدرهم ما رفع خشومهم الا نورية و تماضر .. والكفاءات الكويتية من الشباب يقضبون الباب .. لو نائب يفتح ملف بدل اللجان والاجتماعات و يشوف كم مصري و كم وكيل مساعد يقبض ...

صح كل وزارات البلد جذي

لكن اللي يشوف البوست يقول نورية النزيه اللي ضد التجاوزات !! بعدوا عن العنصرية و تشوفون الصورة عدل ..

للأسف اختيارات الوزاراء من أتعس ما يكون سواء إمرأة أو رجل .. وين د.موضى الحمود كثير من الكفاءات النسائية اللي تشرف وقد المسئولية

للأسف نورية للي يعرف الوزارة من الداخل تدير الوزارة بعقلية وكيل مساعد .. فنشت كل من أتى بهم الدكتور الطبطبائي نكاية به .. و ين الحكمة والإدارة السياسية لوزارة مهمة مثل وزارة التربية .. للأسف آخر الوزراء المحترمين لوزارة التربية د.مساعد الهارون

...

بعدين .. ما شفنا لكم بوست عن فضيحة أمانة رغم ان نفس الصحيفة تبنته و أثارته إلى أن صدر قرار بايقافه من مجلس الوزراء

..


حماية المال العام المفروض ما تعرف خضر و أزرق

..


من أجل حملة نبيها خمس لا تصيرون انتقائيون انتو بعد

...

Q8i_Blogger said...

ما العلاقة بين يسرى وجاسم؟
تشابه أسماء ؟
يعني هل انتو متأكدين من هل علاقة
ولا ترويج اشاعات مثل جريدة عالم اليوم؟

عيدكم مبارك :)

عتيج الصوف said...

تسلم ايدك عزيزي على هذا التوضيح
و شكرا لك و لجميع من علق على الموضوع و ايضا للزميل نيو في مدونته ام صده على تبنيه لهذه القضية و عرضه لما يجري و يحاك خلف الكواليس

فعلا نحاني من هذا التخلف و التعصب الأعمى على حساب روح العمل الجماعي الوطني بسبب القبلية و النزعات الشللية التي تعاني منها اجهزة الحكومة و التي ادت الى تدهور مسيرة التنمية


بالنسبة للدعاس...فهذا لا يصلح حتى لكتابة او شخبطة على طوفة محولات صليبية فكيف يكون رئييس تحرير مجلة او جريدة دايخه