Tuesday, February 20, 2007

حكومة شوارع



وأقول قولي هذا ليس بسبب نتائج إستجواب الأمس، بل بسبب تراكمات تثبت يوماً بعد يوم عن تعاط خطير وغير مسؤول من الذين يفترض بهم أن يكونوا في خندق الحكومة.
حكومة صارت شوارع، لأنها باتت مخترقة من كل حدب وصوب، والأخطر من ذلك أنها لازالت مختطفة من أقطاب الفساد إياهم بزعامة أحمد الفهد.
حكومة شوارع لأنه -وللأسف الشديد- باتت قيادتها ليست في يد رئيسها.
ولنستعرض ما يجري معاً..
-
شخصياً، لا يداخلني أي شك بأنه وبالرغم من تشكيلته الوزارية المهلهلة، فإن رئيس الوزراء يريد التغيير ويطمح للأفضل. إلا أن القرار، وهذا مبدأ معروف في الإدارة، يتطلب من هم قادرين على تطبيقه، بل -والأهم- فإنه يتطلب روحاً وإيماناً بالعمل الجماعي من قريق متجانس قادر على تطبيق هذا "القرار".
إن ما يستدعي مراجعتنا لـ "حكومة الشوارع" اليوم -ولا نقصد هنا أن نقلل من شأنها، بل على وزن المثل المصري "حخلي وشك شوارع" أي بأنها مخترقة من كل حدب وصوب- نقول، أن ما يستدعي مراجعتنا اليوم لهذه الحكومة، هو المواقف المتتالية من قبل البعض والتي تحاول تشويه النفس الحكومي (الموجود على استحياء)، إلى أن سقطت ورقة التوت الأخيرة باستجواب الأمس. فما صاحب الاستجواب منذ إعلانه وحتى اليوم، أحداث ومحطات غريبة، بدت خيوطها تتجمع مع تقديم طلب طرح الثقة بالوزير أحمد العبدالله أمس. فقد كان حجم التأثير، أو لنقل الخيانة، في الصفوف الحكومية أكبر من أن تمر مرور الكرام، قادها أحد المشبوهين الذين باتوا يدورون في فلك أحمد الفهد وهو وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء إسماعيل خضر الشطي. فالوزير، الذي تنصلت منه الحركة الدستورية الإسلامية -حزبه السياسي- على الورق، بات في حلف جميل ومتناغم معها اليوم.. وهو أمر لا شك يضع الكثير من علامات الاستفهام حول الحركة الدستورية الإسلامية. فمن رسائله وإشاراته للمستجوبين اليوم، وتقديم حركته (حدس) للاستجواب بطريقة مريبة، إلى تحركات أخرى يقوم بها -وسنأتي على ذكرها- تهدف على أقل تقدير إلى أن "تودي الحكومة بداهية".

-

لقد بدأت قصة استجواب العبدالله في جو سياسي عادي، لم يكن مشحوناً جداً، لكنه لم يكن بالهاديء. كان في أعقاب استقالة السنعوسي، وفي مرحلة تهيئة لمناقشة القوانين الرياضية وعقود أملاك الدولة. ووسط تنسيق غير مسبوق من الكتل المختلفة في المجلس، طلبت الكتلة الإسلامية موعداً من تكتل الكتل لاجتماع في الأسبوع المقبل، وفي اليوم التالي للدعوة أعلن محمد العليم، الناطق الرسمي باسم الحركة الدستورية الإسلامية تقديم استجواب لوزير الصحة أحمد العبدالله المبارك الصباح. تلاها تقديم النواب جمعان الحربش ووليد الطبطبائي وأحمد الشحومي استجواباً لوزير الصحة. وكان الشحومي قد لوح بالاستجواب، إلا أنه -حسب ما أخبر كتلة العمل الشعبي التي كان ينتمي لها حينذاك- قد أجل الاستجواب لوقت آخر. فخسر الشحومي عضوية الكتلة وتفاجأت الأوساط السياسية باستجواب قدم بهذه العجالة.


وعند سؤال المستجوبين عن الدوافع التي جعلتهم يقدمون الاستجواب مبكراً، وعن عدم التنسيق مع الكتل الأخرى، قالوا بأن "الدكتور وليد الطبطبائي راح يسافر، ولازم يقدم الاستجواب". ولعل هذا الاستجواب الوحيد -على ما أذكر- خلال الأعوام ال8 الماضية على الأقل الذي لم يقل فيه قبل تقديمه أنه "تحت الطبع" أو "في طور الإعداد"، فقد جاء فعلاً بشكل مفاجيء، ربما للمستجوبين أنفسهم!

-

وقد اتضح للبعض بأن المستجوبين "نيتهم طيبة"، وذهب بعض المحللين بالقول إلى أن التعديل الحكومي قادم لا محالة وفي وقت قريب، وبأن هذا الاستجواب كان فرصة للكتلة الإسلامية -وحدس على الأخص- من أن تكسب سياسياً بحيث يصور بأن استجوابها كان السبب بالإطاحة في الحكومة. كما قيل على استحياء، بأن أحمد الفهد وراء الاستجواب لكي يستعرض عضلاته ولكي يبعد أحد المنافسين في الوزارة عن دربه تهيئة لعودته مجدداً. وقد نقل أكثر من مرة على لسان جمعان الحربش مثلاً بأنه "متوهق" بالاستجواب، ملمحاً بأنه فرض عليه. وقد أرسل الحربش هذه الرسالة للوزير المستجوب.

-

تلخبطت الأوراق عندما أجلت الحكومة موضوع التعديل الوزاري، فضاع النصر السياسي لحدس، وجندت أسلحتها على وزارة الصحة. ومن يقرأ أعداد جريدة "الحركة" قبل تقديم الاستجواب وبعد تقديمه يرى بأن الملف الصحي خرج كالـ "فقع". فبين ليلة وضحاها صار هم الجريدة "الملف الصحي في الكويت"، وكأن تردي الخدمات الصحية أمر محدث. ولعل من الواجب هنا الذكر بأن أحمد العبدالله لم يكن ذاك الوزير الـ"فلته"، ولم يكن ذلك الفاسد. فقد كان وزيراً عادياً وبامتياز! لم يقدم ولم يؤخر في وزارته. بالضبط كما كان في المواصلات من قبل. لكن الدوافع من وراء استجوابه هي محل النقاش هنا. فمخالفات الصحة لم تكن وليدة اللحظة، بل هي تراكمات لسنوات عديدة اعتل خلالها الجسد الصحي. وموضوع الصحة الأبرز "العلاج في الخارج" موضوع سياسي بالدرجة الأولى وقديم، وإن كان هنالك من يسائل فهو رئيس الوزراء على سياسة التنفيع من خلال هذا القطاع واستخدامه كأداة إنتخابية خدمت معظم نواب المجلس الحالي، بما فيهم من وقع طلب طرح الثقة.

-

لزم التكتل الشعبي الصمت طوال الأيام المؤدية للاستجواب، كما أثبت المستجوبون "وهقتهم" بالاستجواب عندما وافقوا على إعطاء الوزير شهر لمراجعة أوراقه تطوعاً منهم. كما لزمت الكتلة الوطنية الصمت كذلك منتظرة مرافعة الوزير والمستجوبون. وفي موقف الكتلتين -الشعبية والوطنية- حساب سياسي لعدم إعطاء "حدس" كارت بلانش على الاستجواب ونصر سياسي مشكوك في دوافعه.

-

وأتى يوم الاستجواب قبل جلسة الرياضة بيوم -وهذا ربط مهم سنأتي عليه-، وكان استجواب أكثر ما يقال عنه أنه إستجواب ممل وطويل وقليل أدب. فلم تكن السياسة -في أي دولة بالعالم- بهذه الطريقة التي وجه بها المستجوبون مرافعاتهم للوزير. وبالأخص النائب أحمد الشحومي، الذي أجزم من أنه سيتحدث باحترام أكثر في ديوانيته فكيف ببيت الشعب. فبالنهاية يجب أن يكون هنالك إحترام بين طرفي الاستجواب.

-

من اللافت، أن جريدة الراي وفي الأيام السابقة للاستجواب استيقضت فجأة -على غرار جريدة الحركة- على الأزمة الصحية، وباتت تهاجم الوزير يومياً واصفة موقفه بالضعيف. وجريدة الراي بذلك تؤكد يوماً بعد يوم "شبهة" موقفها، لا سيما في قربها من أقطاب الفساد (وقد تطرقنا لذلك في مواضيع عدة سابقة) كمحمد عبدالله المبارك وأحمد الفهد (الذي عملت له الراي أقوى دعاية بمقابلته ليلة الإنتخابات الماضية، في محاولة يائسة وبائسة لخلط الأوراق قبل ساعات من فتح الصناديق). وبوقوفها اليوم مع هذا الاستجواب المشبوه، تؤكد الراي موقفها الملتصق بقوى الفساد، خاصة إذا ما علمنا -وهذا هو المهم- أن محمد ضيف الله شرار (أحد أضلاع مثلث الفساد) كان متواجداً يوم أمس في جلسة الاستجواب لاعباً دوراً مشبوهاً باستدعائه النواب وإعطاء التعليمات لهم والتخطيط خلف الكواليس، وهو ما برع به شرار أثناء توليه الوزارة كأحد أضلاع أحمد الفهد -لا الحكومة!


محمد ضيف الله شرار، منصبه الحالي مستشار سمو أمير البلاد. ماذا يعني ما فعله؟

-

أما اسماعيل الشطي، فتكفي الصورة -أعلاه- لإيضاح موقفه أثناء الجلسة، وهو الزميل الحركي لجمعان الحربش في حدس. بينما الأدهى في موقف اسماعيل الشطي، لم يكن خلال الجلسة، بل كان في دوره الذي مارسه -ولازال يمارسه- في مسألة فسخ عقود الـ B.O.T، حين فسخ العقود باسم مجلس الوزراء متحملاً كافة المسؤولية إلى أن أثبت القضاء عدم أهلية مجلس الوزراء لفسخ العقد. مما اضطر الهيئة العامة للصناعة إلى فسخ العقد مرة أخرى -وهذا هو العمل القانوني- بمبادرة من مجلس إدارة الهيئة (دون أن نرى الشطي يتحمل أدنى مسؤولية عن فعلته الأولى وهو الذي يمتلك جهازاً قانونياً جباراً تحت إمرته يسمى بالفتوى والتشريع). كما كان للشطي موقف مشبوه من قضية مولدات الكهرباء لشركة "دوسان" المملوكة لجمال العمر، حيث استطاعت الشركة أن تقصي المنافسة لتتقدم وحيدة للمناقصة، وهو ما لا يجوز حسب قانون المناقصات إذ يتوجب وجود أكثر من شركة متنافسة مما جعل لجنة المناقصات المركزية ترفض المناقصة لعدم تقدم شركات كافية. إلا أن القانون قد أعطى الحق لمجلس الوزراء وحده باستثناء المناقصات من شرط المنافسة، فقام الشطي بدوره بمخاطبة وزارة الطاقة (الكهرباء والماء) ليعطيهم أمراً بإرسال المناقصة له كوزير دولة لشؤون مجلس الوزراء لاستثناء شركة دوسان، مما يعد مخالفة من وزارة الطاقة حيث أنها كانت في طور إعداد البدائل، إلا أن الشطي حب أن "يدوس" القانون ويمنح "دوسان" جمال العمر المناقصة منفرداً.. لمصلحة من يا ترى؟

-

ونرى اليوم، في طلب طرح الثقة، بأن فهد الخنة، صاحب مشروع الوسيلة الغير قانوني كان يعمل جاهداً لتأمين طلب طرح الثقة!

-

ويبقى اللاعب الأكبر، "رونالدو" كما كانت تسميه "الراي"، أحمد الفهد زعيم العصابة. فلا يمكن لهذه الأسماء أن تجتمع دون ذكر إسمه، فقد وردت ساحة الصفاة اليوم، من أن أحمد الفهد بدأ مساء أمس المساومة على قوانين الرياضة السبع المطروحة للتصويت في جلسة اليوم. حيث أبدى أحمد الفهد لأطراف حكومية من أنه مستعد لسحب بعض أعضاء الكتلة الإسلامية ومنحهم ثقة الوزير بمقابل أن ترفض الحكومة قوانين الإصلاح الرياضي اليوم، ولنكون أكثر دقة فهو لا يريد أن توافق الحكومة على قانون "الجمع في المناصب الرياضية" لأنه يمس بشكل واضح شقيقه طلال الفهد، والفقرة المتعلقة بطريقة تشكيل الإتحادات الرياضية لأنها ستؤثر على تدخلاته وشقيقه بالنتخابات الإتحادات الرياضية. وليس بالسر بأن نقول بأن الرياضة كانت هي الإنطلاقة "الشعبية" لأبناء الشهيد، إلى أن فشل أكبرهم سياسياً، لكن الأمل بأن تعمل الرياضة على تجميل ما أفسدته السياسة، ولا يجب أن ننسى بأن هنالك ضاري وخالد وطلال وحتى فهد أحمد الفهد!

-

الشطي يعمل ضد الحكومة ولا نعرف لحساب من، وأحمد الفهد لازال يمارس دوره عبر الثلاثي في إضعاف الحكومة واللعب على حبالها، بل وحتى فهد الخنة بات يبتز الحكومة ويحرك القوى في المجلس لإسقاطها، فبإسقاط العبدالله لاشك سيعاد تشكيل الوزارة، وحدس تشارك بقوة مع كل هذه القوى لإسقاط الحكومة.. وبعد كل ذلك، وبالتأكيد فإن ما خفي كان أعظم، ألا ترون بأن حكومتنا صارت شوارع؟

-

****

-

Cheap هي الكلمة الوحيدة التي يمكن من خلالها وصف ما ذكرته الراي في زاوية "ثر..ثرة" عن موقف بوخالد الوطني الشجاع!!

-

والـ Achyap هو مانشيت الصفحة الأولى "أول وزير من ذرية مبارك الكبير تطرح به الثقة في تاريخ الكويت"، مانشيت أقل ما يقال عنه أنه خبيث ومحرض!

-

****

-

ترى القبس اليوم بأن استقالة العبدالله باتت حتمية، وشخصياً أرى بأن ذلك قد يكون صفعة أخرى للحكومة تضاف للصفعات التي أوردناها. إن موقف كتلة العمل الشعبي -باعتقادي- مؤيد للوزير وكذلك كتلة العمل الوطني، بالإضافة للنواب المستقلين. ولا يعني توقيع الحبيني التزاماً من كتلة العمل الشعبي -كما حاولت الراي إيهام القراء اليوم- فهو التزام قبلي من النواب العوازم مع "ولد عمهم" أحمد الشحومي.

-

أحمد العبدالله وزير عــــــادي.. وسيرحل، لكن ليس بهذه الطريقة الابتزازية. والشطي، وزير سيء -جداً- وسيرحل.. بأي طريقة كانت.

47 comments:

Fawaz said...

السلام عليكم ورحمه الله

كلام انشائي جدا وهدفه فقط ذكر اسماء بدون مبرر آحمد الفهد ضيف الله شرار الشطي ومحمد عبدالله المبارك

للاسف لانملك اجنده واضحه وطرح عقلاني ونرضي بالحقيق وكل مانري استجواب او حركه تصحيحيه بالبلد اتهمانهم بالفساد ولا نعلم اننا المفسدين باتهاماتنا وحسدنا وبغضانا > الكويت امانه والله العظيم < كافي شعارات نحتاج مخطط ووضع ايدينا علي الجرح<<<< مايحدث بوزارة الصحه هو كارثه والله ياخوان ابنائنا وبناتنا وانفسنا كيف نآمن عليها من الامراض الحصبه والسل و و و و و والاطباء الجزارين العديمين فائده

shargawi said...

جهد مشكور أخي وأن كنت أرى أن المقالة لم تكن موضوعية في كثير من جوانبها حيث بالغت في التحامل على أسماعيل الشطي من غير أي أدلة مقنعة خاصة في موضوع التساهل في الدفاع عن قضايا الحكومة

Shurouq said...

من البداية كان استجواب وزير الصحة ملغز ومبهم.. وممل

الله ينور عليك رشيد

ويا ريت "تتحامل" أكثر وتقول كل اللي عندك
:*

nanonano said...

1).تبي الصّج...وزير الصحّه...قاعد أمس ما عنده ما عند راشدي...يوزّع ابتسامات...هذا بحد ذاته يرفع الضغط...لأن وزارة الصحه بالذات ماكو مجال لعدم أكتشاف العيوب اللي فيها...و وزارة الصحه بالذات لازم ما يكون فيها و أي مخالفات...يعني أبسط شي...أبسط شي...يقدر يسويه وزير الصحذه عشان على الأقل نتعاطف معاه...ينفض وزارة الصحّه كلها... من وكلاء الوزاره الدّثرين...الى مدراء المستشفيات اللي أكل عليهم الدهر و شرب....هذا أبسط شي...طبعا...لأ...الوزير لي الحين قاعد يوزّع ابتسامات...أنا مو قاعده أقول أن مقدمين الأستجواب نواياهم شريفه ومصلحة الكويت أهوه هدفهم...بس يا جماعه الوزرا بعد ما قاعد يساعدون نفسهم...غاطسين بالخمال و ينطرون ال
Big Daddy
ينقذهم

2). اسماعيل الشطّي...أنتو شفتوا الكلام اللي قاله بالمنتدى مال ال بي أو تي...القوه اللي كان يتكلّم فيها...الريّال قوي...و ذكي..و يعرف من أين تؤكل الكتف...فالله يعينا

xphobia said...

خ خ خ خ خ خ خ


ارجوكم ... الحكومة نايمة( القبس) ارجو عدم الازعاج

خ خ خ خ خ خ خ خ خ

Q8Maverick said...

عودة حميدة رشيد إفتقدنا تحليلات ساحة الصفاة لفترة طويلة

عموما أعتقد أن الوزير الشطي بدأ العمل التخريبي داخل الحكومة منذ أن إقترح تعديل الدستور خلال معركة الدوائر، و لا ننسى أنه كان في فريق أحمد الفهد و شرار و محمد عبدالله المبارك

من وجهة نظري أن التحريك لهذا الإستجواب من قبل مجموعة أحمد الفهد الهدف الأول منها هو ضربة وقائية ضد حكومة سمو الشيخ ناصر المحمد الذي بدأوا يتوجسون من توجهه الإصلاحي وخافوا أن الدور عليهم

كذلك مسألة الإصلاح الرياضي لأن كما ذكر الأخ رشيد أن الرياضة هي نافذة أبناء الشيخ فهد الأحمد رحمه الله على الحياة العامة، و بدونها لا يوجد لهم دور في الحياة العامة

كذلك لا يمكن أن ننسى محاولة أحمد الفهد تعديل وضعه السياسي بعد الإخطاء الإعلامية التي إرتكبها في الفترة الأخيرة من مقابلته الغير دبلوماسية بالمرة على قناة الكأس القطرية و أدائه الغير مقنع في مقابلته مع الإعلامي تركي الدخيل في قناة العربية

في النهاية و بما أن أغلب الكلام كان عن الشيخ أحمد الفهد الواحد ما يقول إلا "حسافة عليك يا أحمد" نفس ما قال الكاتب محمد الجاسم في أحد مقالاته

مقابلة الشيخ أحمد الفهد مع قناة الكأس
http://www.youtube.com/watch?v=oP8uvHmUW58

nEo said...

تساهل في الدفاع عن قضايا الحكومة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

هذي مصيبة


أرجو الشرح يا جماعة ، كلنا نعلم ان اسماعيل الشطي فاسد و سياسيا ساقط لكن فقرة التي تبين فيه تساهله في قضايا الحكومة خطيرة !!!!!!!!!


---------------------------

اما الدكتور بوخالد راعي الحلاق أحييه بقوة على موقفه الوطني

كفوكم بالراي

Bo Jaij said...

؟؟

الكويت said...

-

bazoon said...

!!!!

النوخذه said...
This comment has been removed by a blog administrator.
النوخذه said...

رشيد جنك منحاز للتكتل الشعبي و تحاول تبرر لهم..... صحيح ان الحبيني وقع على طلب طرح الثقه بصفته من كتلة العوازم لكن لا ننسلا ان احمد السعدون علااب التكتل كان مؤيد للاستجواب و اعطي الكلمه كمؤيد و تنازل لعدنان عبدالصمد و تقولي كتلة العمل الشعبي مع الوزير ؟؟ عموما انتقادك للحركه الدستوريه و النواب المستجوبين فيه تناقض مو هذيل اغلبهم كانو برتقاليين و صفقتوا لنجاحهم و هللتوا لهم الحين عرفتوا انهم اسواء الاعضاء انا اذكرك بمشاركاتي اين الانتخابات و كنت احذر من الانخداع بشاكال الطبطبائي و الحركه و غيرهم لكن مع الاسف ايامها الاغلبيه ماشيه عمياني ورى نبيها خمسه ولا عارفين وين كانوا رايحين و هذي اخرتها و هذا اختياركم للنواب ليش الحين تندبون حظكم

bo bader said...

رشيد : فعلا طول عمرك رشيد
كلامك دقيق وواضح وازيد لك من الشعر بيت
تذكرون حملة الوطن على وزير الداخلية جابر المبارك؟
اليوم فؤاد الهاشم كتب التالي :
=====
.. لديَّ معلومة «صغيرة» عن وزارة الداخلية - لو نشرتها - فسوف يستقيل نصف الوكلاء المساعدين وثلث مدراء الادارات.. ان لم يتم اقالتهم!! سأحتفظ بها حتى نهاية شهر فبراير ثم.. اعلنها!
=====
الظاهر الحرب بين أفراد الاسرة ما زالت مشتعلة!

الأخ العزيز النوخذة:
موقف التكتل الشعبي كان بارد جدا تجاه الاستجواب بدليل ان كلام عدنان عبدالصمد كان هجوم واضح على المستجوبين
والأسباب حسب ظني :
١- أداء أحمد العبدالله سيئ لدرجة لا يمكنك أن تدافع عنه - تذكرون المواصلات وحامد خاجة!!
٢- أحد أهداف دعم الإستجواب من قبل أحم الفهد وربعه التشويش على موضوع قوانين الرياضة التي أقرت اليوم - أتصور أن السعدون فطن للموضوع وما اهتم وايد للإستجواب تحضيراً للجلسة الأهم اليوم وهي الرياضة
٣- التكتل الشعبي مهتم بالتعاون مع النفس الاصلاحي الموجود الآن بالوزارة
ومثل هذا الاستجواب هدفه ضرب رئيس الوزراء والقضاء على الجهد الاصلاحي الموجود ولو بضآلة

ghandi said...

أعتقد أن كلام رشيد هو الأقرب للصحة حيث إنه بالإمكان استجواب أية وزير و طرح الثقة فيه بسبب عيوب وزارته ... فالوزارات جميعها متهالكة في هذا الوقت و ليست الصحة فقط!, و لماذا الصحة بالذات و استجواب وزير من الأسرة الحاكمة؟,, باعتقادي أيضا أن موقف الكتلة الوطنية هو عين الصواب و عليهم معارضة طرح الثقة لا من أجل المدارات على الوزير أو دغدغة الحكومة بال للاعتراض على اسلوب الاستجواب المتدني و المعيب في حق مجلس أمتنا
إن من المحزن ان ترى النائب الشحومي و هو يتبجح و يصرخ و يستهزأ بهذا الأسلوب داخل المجلس كأنه دلال في سوق الحراج

bo bader said...

آخر أخبار موقع الوطن الساعة ١١:٢٢ مساء

طلال الفهد يعلن ترشيحه لرئاسة اتحاد كرة القدم وسيتخلى عن منصبه في نادي القادسية

يمشي على الدانه said...
This comment has been removed by a blog administrator.
يمشي على الدانه said...

استكانة جاي حليب و بخصم الشمالي يمي و اقعد اقرى هالتحليل أشرفلي من روحة المجلس اللي ماتسوى العنوه, هذا الصج

kila ma6goog said...

انا ضعت معاكم و مع تحليلكم

والله من كثر ما متخربط مادري منو الحكومة و منو المجلس و شكو الخنة بالسالفة؟ افتر راسي

ممكن تفهمونا الزبدة؟ شنو لازم نتوقع يصير بالأيام الياية؟ و شنو مصلحة حدس بالانضمام الى معسكر احمد الفهد بعد ما اطمرت شعبيتهم و قوتهم بالانتخابات اللي طافت؟

و آخر شي شنو تفسيركم للتصويت على قوانين الرياضة اليوم؟

تكفون فهموني لأني عن جد عن جد ضايع, و اكرمكم الله مقدما

Bashar said...

عزيزي kila ma6goog

الزبدة أن استجواب العبدالله سياسي وليس اصلاح صحي، لذا تجد أن محاور الاستجواب لم تكن مقنعة على الأقل للوصول الى طرح الثقة.

الحكومة مخترقة، نعم، وهذا لا خلاف عليه .. هناك من يريد اسقاط حكومة ناصر المحمد .. نعم وبقوة من الاسرة ومن النواب.

تحياتي

الطارق said...

سؤال عالهامش للمحللين الأفذاذ في ساحة الصفاة :

هل صحيح أن لحدس دور خفي في ظاهرة الاحتباس الحراري ؟

ويقال : أن الدكتور اسماعيل الشطي بذكاءه ونفوذه القوي هو الذي أقنع الجيش الإيرلندي بنزع سلاحة ؟!


تحليلاتكم ( العقلانية والمنطقية ) تفسر لنا بشكل واضح سبب ( تفوقكم ) السياسي واكتساحكم الشارع السياسي والبرلمان :)

ومنها للأعلى :)

kila ma6goog said...

صديقي بشار

الحكومة مخترقة , هذا شي معروف و من زمان موجود

هناك أطراف بالاسرة تريد اسقاطها, هم معروف

الاستجواب سياسي, هم معروف

القصد اهو الزبدة شنو؟ شنو الحل لهذه المعضلات؟ شنو لازم يسوي ناصر المحمد لانقاض ما يمكن انقاضه؟ و هل نتوقع تعديل وزاري كبير يرجع لنا بو شرار و احمد الفهد مرة أخرى؟

البوصلة وين رايحة؟

و شنو موقف التيار الليبرالي من كل هذا؟

شنو موقف الكتلة الشعبية من كل هاللعبة؟


الطارق
أهلا بك

ولاّدة said...

رشيد
يسلم يراعك
بس ناصر المحمد ما يعرف الإصلاح...وأعتقد إنه هو ساس البلا من ايام الديوان الأميري
أي قرار يبي يتخذه يتصل في رئيس المحفل الماسوني /قريبه بس ما أدري شنو القرابة وياخذ موافقته عليه
عطلة عيد الأضحى ما أدري الفطر غيرها بعد ما كلمه ضرار الغانم
هذي حالة بالله عليك...بلد وإلا دكان
وقيس على الحالة حالات


الطارق
أنتو المفروض متبرين من الشطي؟
فليش اتدافع عنه
وإلا كانت بس حركة لانتخابات مجلس الأمة

أما عن خفة دمك فمطلوب مشروع قانون يمنع الإخوان المسلمين من التنكيت لأن دمكم سلاّل

ابتداءا من الوسيم بو ضحكة جنان لما قال
نو جنغل لو
إلى كم وحدة إخوانجية أعرفهم
إلى نكتتك البايخة

وللرد عليك على نفس الموجة
انتو سبب إزدياد حالة الوفيات في الكويت سواء من سرطانات أو أمراض قلب لأنكم خربتوا الديرة ...والاحتباس الحراري قد يكون احد اسبابه الخط المفتوح بين الروضة و وبين إبليس والشياطين

nEo said...

الطارق

ذكائك السياسي و قلمك الساخر و خفة ظلك جعلني اتابع مدونتك ,,,, و ابشرك حطيتك بالمواقع المفضلة عندي

ur root will be : favorites/blogs/ekhwancheya/msawee nafsa fahem eldenya/msakeen

Bashar said...

صديقي kila ma6goog

البوصلة "دار مدارها" حقل مغناطيسي .. وهي لا تعمل :)

وارجوك ابعد .. ابعد .. ترى في الجو غيم :)

تحياتي

بو مـِتـْيـَح said...

يعطيك العافية رشيد. مقابلة أحمد الفهد بالفضائية مؤخراً أثارت عدة تساؤلات. قال بالمقابلة من لم يكن إسلامياً فهو ليس مسلم. كما ذكر بان علاقته جيدة مع الجهاديين. كلام مر مرور الكرام علينا ولم نسمع ردة فعل من كتاب الرأي بالجرايد. صح النوم ياكويت.

kila ma6goog said...

مشكور بشار

have a safe maseera every one o enjoy ur holiday

:)

Miss Writer said...

مللنا المسرحيات الكشوفة واللعب الرخيص من وراء الكواليس

مسرحيات رخيصة تعرض الوطن بتذاكر بخسة الثمن

ونعم الرجال .. ونعم المواطـَنة

Q8Maverick said...

رشيد شكرا لإحياء النقاش مرة أخرى، لقد افتقدنا هذا النقاش منذ فترة طويلة

فؤاد حيدر said...

وين اللي عقبه يا ربع وينه

bazoon said...

ما كان عندي تعليق أول ما نزل بوست من هول ما قاعد أيصير فينا ؟؟

بس بعد ما ما شفت في القيس اليوم أن صفقت الحكومة مع عدس "حدس " وهي أحتمال أبقاء الشطي في الحكومة ؟؟؟

أقول تكرم الشوارع عن حكومتك لان الشوارع أنظف !!!!

الطارق said...

ولادة و nEo

لو كنت اشارك لأرد عليكما بنفس أسلوبكما ، لكنت مساهما في انحدار المستوى الذي اراه بدا بالتحليل العجيب وانتهاء بردود البعض هنا .

لكنني أردت أن أوضح نقطة وأوصل رسالة وأضنها وضحت بشكل جلي .

السب والشتيمة وقلة الأدب أمور نترفع عنها هكذا تعلمنا نحن الإخوان المسلمين .

badria said...

i

wakee7 said...

اتمنى يا اخ الطارق ان تشب عن الطوق وان تصل الى مرحلة الفطام السياسي باسرع وقت لانه واضح نيتك سليمة مو نفس اللي تدافع عنهم

هجمة عكسية said...

الطارق
حبيب والله ماكو منك ولادي

nEo said...

الطارق

انحدار المستوى و السب لم يحدث كل ما حدث هو تطنز (مشروع) على قفا تيارك الفاخر

لاننا باختصار يحق لنا ان ندافع عن مستوى الفكاهة بين البشرية و نحاول قدر ما نستطيع ان نرصد ملاقتكم و ثقل طينتكم كاخوان مسلمين في كل مكان

ما ألومك في ان تكون مليق خاصة و انت شخصيا اتشوف شعار ( نو نو جنقل لو) كواحدة من اعظم الشعارات و القطات السياسية بالتاريخ

ما ألومك اذا كانت هذي خفة الطينة بنظرك


يا مليق

Dr. Orange said...

؟؟؟؟
ليش المستوى نزل حيل؟؟
هجمة عكسية؟ ماكو منك محترم ورجالي؟ ولا كل مقاساتك سوقية مبتذلة؟
الأخ رشيد، هل قرابة خالد الهلال بوزير الصحة تصل فيكم الى لوي المنطق والواقع بس من أجل التكسب؟
احنا أهل الوزارة، واحنا أدرى بشعابها!!
عيل وزير يتأخر عن حفل افتتاح في منطقة الصباح الصحية نص ساعة، وبعدين أول ما يتكلم في الحفل يعتذر عن التأخير لأنه (مضيع) الطريج؟!!!
هذا الوزير ضايع ما يدري وين ربي قاطه، وزارة الصحة محتاجة وزير قوي، مو وزير 9 شهور مو مسوي اجتماع مع الوكلاء!!!!! لو حامل جان ولدت!!
وزارة مثل وزارتنا (الصحة) محتاجة وزير يكون في اجتماعه مع الوكلاء في حالة انعقاد دائم 9 شهور متواصلة على الأقل حتى تبدأ الصحة بسلوك المسار الصحيح!!!
أرواح الناس اللي قاعدة تضيع جدام عيونا يوميا مو لعبة!! :(

رشيد الخطار said...

سؤال للأخوة الإخونجية

منذ متى والهم الصحي هو هم الحركة الدستورية؟ أو حتى وليد الطبطبائي؟ الذي كان معارضاً للاستجواب الأول لوزير الصحة محمد الجارالله ومسافر في الإستجواب الثاني للوزير ذاته (لما للقضايا الصحية من أهمية لدى النائب الموقر).. مع العلم أن مشاكل وزارة الصحة هي هي منذ أيام الجارالله.. ولم تشهد الوزارة لا تقدم ولا تأخر منذ أن تركها الجارالله.
أعود لسؤالي مرة أخرى، منذ متى والقضية الصحية هي الهم الشاغل لحدس؟
أوفر عليكم الإجابة، ترى توه ماصارله وايد، قبل الإستجواب بأسبوع بانت المشاكل الصحية لحدس.
والسؤال الأهم، لو كان فعلاً هم مقدموا الاستجواب الإصلاح الصحي، لماذا لم يتشاوروا مع الكتل الأخرى في المجلس قبل تقديم الاستجواب -كما حصل مع استجواب السنعوسي-؟ ما القضية الخطيرة التي جعلت النواب المستجوبون يتقدمون باستجوابهم فجأة دون حتى المشاورة؟
لماذا تأسس تكتل الكتل؟ أليس لمثل هذه الأغراض؟ ولتشكيل جبهة نيابية إصلاحية موحدة؟
تدرون شنو عذرهم أنهم قدموه مبجر؟
والله وليد الطبطبائي بيسافر ولازم يقدم الاستجواب قبل سفرته! يا سلام، ومن قال أن النائب لازم يقدم الاستجواب شخصياً؟ تقديم الاستجواب شخصياً هي حركة لزوم الكاميرات وصور الجرايد. لو فعلاً كان هم المستجوبون الإصلاح، جان نطروا يومين وعرضوا الموضوع على الكتل الأخرى.. أو على الأقل بلغوهم أنهم سيستجوبون الوزير.. ها معانا؟

dr orange,
ومن ياب طاري خالد المطيري؟
الرجاء الرجوع للموضوع وما ذكرناه عن أحمد العبدالله، مو محفظينك كلمتين وياي تقولهم.
ويمكن مالك خلق تدور، إليك ما ذكرته في الموضوع عن أحمد العبدالله:

ولعل من الواجب هنا الذكر بأن أحمد العبدالله لم يكن ذاك الوزير الـ"فلته"، ولم يكن ذلك الفاسد. فقد كان وزيراً عادياً وبامتياز! لم يقدم ولم يؤخر في وزارته. بالضبط كما كان في المواصلات من قبل. لكن الدوافع من وراء استجوابه هي محل النقاش هنا.

وأبشرك، ترى أحمد العبدالله يدل الصباح، لكن اللي ما يدلها هي العدان وذلك تصحيحاً لمعلوماتك.
يبقى أن كلامنا هنا هو عن الحكومة بالدرجة الأولى -إلا أن أردتوا أن يكون نقاشنا عن إنتهازية الإخوان المسلمين- ما نقوله -لمن لم يفهم الموضوع- هو أن الحكومة مخترقة من قبل مجموعة الفساد بالإضافة إلى الإخوان المسلمين عبر اسماعيل الشطي. ورجاء، لحد يقول أن اسماعيل الشطي ليس من الإخوان (حدس)، يكفي أن مدير مكتبه هو عضو المكتب السياسي في حدس نصار مضحي الخالدي. بمعنى أن أسرار الحكومة الموجودة لدى وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء معروفة بشكل جلي لدى المكتب السياسي للحركة الدستورية الإسلامية.

الطارق said...

يا رشيد يا خطار


ما تدري ان حدس طالبت باستقالة وقدمت طلب في ذلك وزير الصحة السابق الدكتور الجار الله مع أن الجار الله محسوب على الإخوان ؟!

بعدين على أي أساس حطيت نصار الخالدي مدير مكتب الدكتور اسماعيل الشطي ؟! الظاهر هم ما تدري إن نصار الخالدي ضمن مكتب الوزير الشطي وليس مدير مكتبة !

وشنو هالحكومة المخترقة من الوزير الشطي ؟! لا يكون بس محد عارف أن اجتماعات مجلس الوزراء الكويت كلها تدري شيصير فيها واهم للحين ما طلعوا من اجتماعهم ؟ لا ويقول أسرار الحكومة ، انت من صجك ؟!

انزين تعرف منو الدكتور يوسف حمد الابراهيم ؟! أشوف محد قال إن التجمع الوطني أو الليبراليين مخترقين الديوان الأميري ؟!

عموما احنا عارفين عدل إن خصومتكم لحدس مو لأنها اخطأت في مسألة أو موضوع من وجهة نظركم ، لا مشكلتكم مع حدس انها تستمر في نجاحها على حساب فشلكم المتواصل .

وهذا رابط مقابلة للأخ الدكتور بدر الناشي بخصوص الاستجواب طبعا الرابط للمنصفين العقلاء فقط :

http://www.alraialaam.com/27-02-2007/ie5/local.htm#02

Jandeef said...

الطارق

لفيت ودرت وما جاوبت على سؤال رشيد ، ومنذ متى كان "المطالبة بالاستقالة" تعادل تقديم طلب طرح ثقة؟

اصبح إن أردت أن تثبت موقف ، طالب بالاستقالة ، ما دام جذي عيل نطالب كل حكومة بالاستقالة ونقعد ببيوتنا.

عزيزي ، هناك فرق بين المستشار والوزير ، وهناك فرق بين ديوان أميري جل اهتمامه ترتيب مواعيد وجدول صاحب السمو ، ومجلس الوزراء يهيمن على موارد الدولة

ولا تزعل .. عضو بمكتبه وليس مدير .. خوش تفنيد

الحين ما قلت لنا ، الشطي بالحركة والا بره؟

bazoon said...

dr orange,
عندي تعليق على جملة وحده ارواح الاودم مو لعبة ؟؟؟

ياأخي تذكرني بالزرق تصدق انتوا الناس ما تطلعون ودافعون عن احد الا لما يكون على باطل ؟؟

سبحان الله تزيدون قبل اسبوع بس عندنا الطارق يدافع اليوم فجاة طلعانا dr orangeيدافع عن عدس أسفة أقصد حدس يدافع عن امانتها ونزاتها من استجواب احمد العبدالله وين امانتها ونزاتها من الوسيلة من انتخاب الخرافي رئيس
و اختلاسات الخليجي ياأخي كبرنا وقمنا نفهم وهذا الشيء بدى يزعج كل واحد ما يبي مصلحة الديرة وشايفها كيكة ويبي يلطش منها ؟؟

علشان جذي نصيحة مني بسكم لف ودوران وجذب !! وغيروا اسم حركتكم وسموها عدس وبين قوسين اكتن مصري لية لان الي يدفع أكثر ايشيل ؟؟

والله العالم

الطارق said...

سؤال رشيد الي اهو منذ متى اهتمت حدس بالصحة ، وقلت حق رشيد حدس طالبت الوزير الجارالله بالاستقالة ، وهني انت شتبي تعرف تبي تعرف جواب السؤال وهو اهتمام حدس بالوضع الصحي والا بتعرف شنو الأقوى والأهم والأولى طلب الاستقالة والا طلب طرح الثقة ؟!

تسال متى حدس اهتمت بالوضع الصحي وضربت مثال بعهد الجار الله قلنالك حدس اهتمت وطالبت باستقالة الوزير يعني اهتمت بالوضع الصحي ، تقعد تقارن طلب الاستقالة بطلب طرح الثقة ليش ؟! حدد انت شتبي تعرف عشان تفهم انا شقاعد اجاوب عنه .هذا شي

الامر الآخر الحين خلصنا من المقارنة بين طلب الاستقالة وطلب طرح الثقة ويينا على الفرق بين مدير بمكتب وزير ومستشار للأمير ، ماشي خلنا نشوف ، اسال نفسك ولا تسألني منو الي يدير البلد بالكويت ؟ ناصر المحمد ها ؟! هم مرة ثانية انت من صجك ؟! يا جماعة كونوا منصفين شوية ليش على هواكم يصير الأمير مرات اهو الي يشق ويخيط و لما تشتهون يصير ناصر المحمد اهو الكل بالكل لكن مسكين لأن الشطي قاص عليه ؟!


وتقولي خوش تفنيد ، عيل بالله هذي تهمة ليش نصار الخالدي مدير بمكتب وزير عند رئيس مجلس الوزراء ؟! شوف التهمة شلون لافه :) هم ما يخالف وطلع لا مدير ولا شي موظف من ضمن موظفين يعني هالموظف مخترق الحكومة لانه من حدس وبقية الموظفين مو مخترقين الحكومة لانهم مو من حدس !!! خوش تهمة


اما سؤالك الأخير عن الشطي بالحركة والا لا ، لو انك قريت مقابلة الناشي اليوم بالرابط الي عطيتك اياه جان لقيت الجواب الي كررناه الف مرة ، لكن تدري انتوا ما يبيلكم احد يكون صادق معاكم لان صدقه ماراح يفيدكم بشي تدري ليش لأن الأصل عندكم الاتهام حتى لو نصرح وانزل بيانات ونتكلم تبقى نظرية المؤامرة والصفقات مسيطرة عليكم ، واضح ان المشكلة عندكم مو عندنا .

Hitman1 said...

حكومة بطيخ وانت الصاج

هذي الحكومة التي اختيرت على اساس القبلية والطائفية لا على اساس الكفائة، مالذي نتوقع منها؟

White Wings said...

هذا الاخطبوط من يقدر يقطع له ايدينه؟

فؤاد حيدر said...

دشوّا جلسة سحب الثقه و إنشاء الله تنسحب

صار لنا يومين نقرأ من يدفع الحكومه لحضور جلسة الثقه بعد أن كانت الأمور محسومه باستقالة الوزير و التي شجعت البعض على إطلاق التصريحات العنتريه
اليوم نجد البعض حايس و يتمنى لو ما تدش الحكومه جلسة سحب الثقه عشان لا ينحط في موقف محرج جدا جدا جدا

زاد الطين بلله من زاد الماي على الطحين
!!!!!
و احتاس الجميع بما فيهم الوزير اللي صرّح أنا ما استقلت
فزاد حيرة البعض من النواب
و هناك من قال موقف الوزير قوي
و من قال لا تغامر و نقبل بالتدوير
!!!!
و على الرغم من ضبابية الموقف و إنعدام الروؤيه إلى يوم الجمعه على الأقل، على الرغم من كل هذا إلا إننا نحن ندعو الوزير و نشجعه على خوض جلسة طرح الثقه
و نتمنى و ندعو و نتضرع من المولى عز وجل أن يتم سحب الثقه من الوزير و تكون سابقه تاريخيه، و هذا التمني ليس لسوء الوزير فأنا اتفق تماما مع من وصفه بوزير عادي بامتياز
أما لماذا نحتاج سحب الثقه؟
فنحن نحتاج لسحب الثقه حتى يتم التـأسيس للعهد الجديد، و حتى نتخلص من اللعب حول المواقف ، و حتى تكون المواقف واضحه كالشمس، و حتى يختفي هؤلاء المتكسبون على حساب أصحاب المواقف الحقيقيون ، و حتى يفكر المغامرون و أصحاب الفزعه ألف مره قبل ركوب الموجه
نحتاج تأسيس حكم القانون ، و نحتاج العداله على الجميع كما قال النائب المفوه الدقباسي لا فض فوه
و لأن لكل ثوره ضحاياها فاسمح لنا يا وزير الصحه أن تذهب قربانا لحكم القانون

تحالفات الحكومه و التي جاءت لظروف معينه بانت بأنها تحالفات بروابط من ملح ذابت عند أول سقوط للمطر !! و لم تؤت أكلها، و ما تسوى الثمن اللي خسرته الدوله طيلة ما يناهز ثلاثين عاما
و إذا كانت الحكومه دفعت طوال هذه السنين أثمان لضمان التحالف، و جاءت نتائجها عكس ما تتمناه ، فهذه تجاره خاسره ، و عليها إن تسكر الحفيز

إنقلاب حلفاء الحكومه هو درس لها بس مو عشان تحط لها حفاء جدد و لكن حتى تتحرر من سيطرتهم عليها، و تبطل تستحي منهم، و عشان تشتغل الحكومه لأجل الكويت برؤيه استراتيجيه واضحه، و بكل استقلاليه بعيدا عن الفعل و رد الفعل

هذي فرصه تاريخيه تنضم للفرص الضائعه لصناعة دوله قانونيه حقيقيه ما فيها فوق و تحت الطاوله، و ما فيها مقربين و أباعد

تتوقعون بيوم رح نقول لا طبنا و لا غدا الشر؟

Bashar said...

الأخ الطارق

ما ذكره الناشي ومساعد الظفيري يختلف عما ذكره لي أحد نواب "حدس"! حيث ذكر لي - النائب- أن الشطي عضويته مجمدة، وتجميد العضوية تعني أنه مازال عضوا ولكن لا يمارس نشاطه. بل واضاف النائب أنه تمت لقاءات بين "حدس" والشطي لأن مواقف الأخير باتت اصلاحية!

هل من الممكن ذكر موقف "اصلاحي" وحيد للوزير الشطي؟

تحياتي

nEo said...

bashar

تجميد عضوية الشطي مثل تجميد عضويتهم في تنظيم الاخوان الدولي احتجاجا على وقوفهم مع صدام ايام الغزو !

لا و ردوا لهم الحين و شاركوا بالاجتماعات

يحسبون الناس مثلهم بالريموت تفهم !


رشيد

لا تعور قلبك مع بشر ما يعرفون غير الحفظ و الصم و تقديم الولاء و الطاعة


اهو نفسه ما يدري ان الدستورية طالبت باستقالة الجارالله الا من مقابلات ربعهم امس بالجرايد

طبعا ما يدري صج ولا كذب المهم ان ذو المنصب قال و اهم سمعا و طاعة ,,,

يحفظ و يدش يكتب ماكو تفكير ماكو تدبير


و فوق كل هذا مليق و يحاول يستخف دمه !

محمود المناصير said...

Al Manassir